نسرين درزي (أبوظبي) 

تحتفي الإمارات سنوياً بمهرجان الأضواء «ديوالي» الذي يعد من أهم المناسبات الهندية، وذلك تجسيداً للعلاقات طويلة الأمد التي تربط بين دولتي الإمارات والهند، حيث يشارك سكان البلاد من مختلف الجنسيات بالفعاليات المتفردة الممتدة على مدى أيام، والإضاءة على أهم العادات والتقاليد التي تطبع هذه الاحتفالات الهندية منذ مئات السنين، بما فيها اللوحات الفلكلورية والعروض الراقصة وفنون الطعام ونكهات «الكاري»، وتواصل دولة الإمارات احتفالاتها هذه السنة بمهرجان الأضواء تماشياً مع الإجراءات الاحترازية التي فرضتها الظروف الاستثنائية لجائحة (كوفيد- 19)، حيث تعم أجواء الفرح والتفاؤل جنباً إلى جنب مع الشروط الوقائية لضمان السلامة العامة.

البداية من العاصمة أبوظبي التي تواكب مهرجان الأضواء منذ سنوات طويلة وتقدمه بأحلى حلة، حيث تواصل احتفالاتها لهذه السنة من خلال جزيرة ياس، الوجهة الترفيهية الرائدة، والتي تقدم مجموعة من الفعاليات والأنشطة احتفالاً بـ«ديوالي 2020»، والتي تتيح من خلالها تجارب متنوعة تناسب مختلف الاهتمامات، ويخصص المركز التجاري «ياس مول»، بالتعاون مع المنظمة الدينية الخيرية معهد «سوامينارايان»، لزواره منصات احتفالية مبهرة لفعاليات «الرانغولي» و«الديبافلي»، ليتمكن الزوار من التقاط صور السيلفي، التي ستتم مشاركتها عبر وسم #UAEDiwali.

وتتوزع الفعاليات على وجهاتها الترفيهية بدءاً من خوض تجارب «عالم فيراري - أبوظبي» الجديدة المفعمة بالتشويق والاستمتاع بتجربة «المسار الانزلاقي» أو خوض «جولة على السطح»، أو تجربة قوائم الطعام التي تتضمن 3 وجبات، مما يجعل من جزيرة ياس الوجهة المثالية للاحتفال بمهرجان الأضواء، كما تحتفي كل من «ياس ووتروورلد»، و«عالم وارنر براذرز - أبوظبي»، و«كلايم - أبوظبي»، بمهرجان الأضواء «ديوالي» عبر إضافة لمسات مشعة تخاطب المناسبة، وتتيح جزيرة ياس للعائلات خيارات متنوعة للاحتفال بمهرجان الأضواء من خلال الاستمتاع بألذ وأشهى المأكولات في أكثر من 160 مطعماً بما فيها مرافق «ياس مارينا»، و«ياس لينكس»، و«ياس مول»، وتقدم مطاعم جزيرة ياس أطباق «ديوالي» الشهية لتتيح للزوار فرصة الاحتفال بمهرجان الأضواء وحلوياته التقليدية حيث تزين الردهات بالزهور والساري والشموع على أنغام الموسيقى الهندية. 

عروض النوافير
وتحتفل دبي بمهرجان الأضواء «ديوالي 2020»، من خلال العديد من عروض النوافير الراقصة والموسيقى الإيقاعية، وتشمل الاحتفالات التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، عروض الألعاب النارية المذهلة في اثنتين من أفضل الوجهات العائلية في المدينة، وهما القرية العالمية و«ذا بوينت»، حيث ترحب الوجهتان بسكان دبي وزوارها للاستمتاع بعروض مصممة بشكل مثالي لتجمع بين الصوت والضوء والألوان المبهجة.
ويحظى الأصدقاء والعائلات الذين يزورون «ذا بوينت»، الوجهة الرائدة لتناول الطعام والتجزئة والترفيه في «نخلة جميرا»، بفرصة الاستمتاع بعرض مصمم خصيصاً لنافورة النخلة، أكبر نافورة راقصة في العالم، بالإضافة إلى عروض نارية رائعة تضيء كلاً من مبنى فندق «أتلانتس» و«ذا بوينت»، ويستقطب العرض الخاص بمهرجان «ديوالي» عدداً كبيراً من المشاهدين على نغمات أغنية «مالهاري» للمطرب فيشال دادلاني من الفيلم الهندي «باجيراو ماستاني».

ألعاب نارية
وقال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة «تسلط احتفالات مهرجان ديوالي السنوية في دبي الضوء على التنوع الموجود في المدينة، وتسهم في نشر البهجة وتعزيز الترابط بين أفراد العائلة، ويقدم مهرجان الأضواء هذا العام العديد من العروض الترويجية والأنشطة والعروض الترفيهية لهذا العام، وهو ما يجعل منه بدايةً مثالية لموسم الأعياد كونه يسلط الضوء على مكانة دبي كوجهة رئيسة للعائلات والسائحين من مختلف أنحاء العالم».
وتحتفل القرية العالمية في دبي، بمهرجان الأضواء مع مجموعة ضخمة من العروض الترفيهية والعروض الحية والمأكولات والألعاب النارية، حيث يضيء الجناح الهندي في القرية على عادات البلاد وتقاليدها وثقافتها وأطعمتها، فيما يتاح للجمهور التسوق من 240 متجراً تقدم أرقى المشغولات اليدوية والتحف والمأكولات. 

رمز الثروة
مهرجان «ديوالي»، يعني عيد النور، وهو من الأعياد التي تحتفل بها الديانتان السيخية والهندوسية في الهند وأنحاء العالم، ويكون في فصل الخريف من كل سنة، أو في الشهر الهندوسي الذي يقابل أكتوبر أو نوفمبر، ويقام المهرجان إحياءً لذكرى رمز الثروة «لاكشمي».

تطبيقات الطعام
تشمل الاحتفالات السنوية بمهرجان الأضواء الاستمتاع بالأطباق والحلويات الهندية الكلاسيكية، حيث تطلق تطبيقات توصيل الطعام عبر الإنترنت لعروض المهرجان، مع تخفيضات على أكثر من 200 مطعم هندي وجنوب آسيوي، بما فيها مأكولات الشارع والمرافق التقليدية المفضلة للعائلات.

«تخيل»
يستضيف مركز «فستيفال سيتي» احتفالين بمناسبة مهرجان الأضواء «ديوالي»، من خلال عرضين يحملان طابع «بوليوود» ضمن عرض «تخيل» الشهير، حيث تبدأ اللوحات يومياً الساعة 6:30 مساءً، وتستمر حتى 21 نوفمبر الجاري، كما يقدم «تخيل» رقصات جديدة جرى تصميمها خصيصاً لاحتفالات مهرجان «ديوالي» لهذا العام، وتجمع بين الماء والأضواء والليزر في عروض مذهلة.

طابع بوليوود
ترحب «السيف»، وجهة التسوق والترفيه على ضفاف خور دبي بسكان المدينة وزوارها بمهرجان الأضواء حتى 21 نوفمبر، حيث يمكن للعائلات الاستمتاع بالعروض المباشرة التي تأخذ طابع «بوليوود» على المسرح القائم في الهواء الطلق، إضافة إلى مجموعة من الباقات الترويجية الحصرية على المطاعم والإقامات الفندقية ووسائل الترفيه والتسوق. 
ويمكن للمتسوقين الباحثين عن أدوات متفردة العثور عليها خلال نسخة العام الحالي من مهرجان الأضواء «ديوالي»، في «سوق رايب» في «أكاديمية بارك»، ويعد العرض المسرحي الأكروباتي «لا بيرل» اختياراً مناسباً للذين يتطلعون إلى الاحتفال بالمهرجان بطريقة رائعة، حيث يقدم هذا العرض المذهل على طراز «لاس فيغاس»، مرتين يومياً في الساعة 6:30 و9:30 مساءً، في تجربة مثالية تجمع بين الموسيقى والرقصات والأضواء والكثير من التفاصيل الشيقة.

مصابيح وشعائر
من طقوس الاحتفال بـ«ديوالي» في الهند، إضاءة الكثير من المصابيح في الشوارع والمنازل والأماكن العامة والمعابد، ويتم طهي مجموعة من الحلويات الخاصة بهذه المناسبة، بالإضافة إلى الشعائر الدينية التي تقام في الساعات الأولى من يوم الاحتفال، كما يقوم الناس بزيارة أقاربهم مرتدين أفضل المجوهرات والملابس التقليدية، كما تطلق الألعاب النارية، ويتم رسم زهور جميلة في كل المنازل، وتقام الصلوات بنية جلب الرخاء والبركة والثروة مع بداية العام الجديد بحسب معتقدات الهندوس، ومن بين كل المهرجانات التي يتم الاحتفال بها في الهند، يعتبر «ديوالي» من أكثر المهرجانات الساحرة والمميزة، حيث يستمتع به الهنود على اختلاف دياناتهم بحماس وشغف، إذ تضيف لمساته المبهجة إشعاعاً في القلوب وأجواءً من التفاؤل.

أطباق «ديوالي»
من أهم الأطباق الهندية التي تقدم في مهرجان الأضواء «نكهات بالكاري، موتير بانير، الدجاج بالكاري، آلو جوبي، دال ماخاني، بوندي رايتا، سمك الكنعد، مقبلات الأرز الأبيض، رقائق «بابادام» المقرمشة، مخلل المانجو، والسلطة والزبادي، كما تأتي الحلويات كخيار مثالي لختام تجربة «ديوالي» المميزة، وتختتم موائده بأصناف الحلوى التي تقدم مع العيدان المضيئة على شكل عروض الألعاب النارية التقليدية، ومنها «جولاب جامون». 

  • بائع يحمل بالونات بأحد الأسواق احتفالاً بـ«ديوالي» (أ ف ب)
    بائع يحمل بالونات بأحد الأسواق احتفالاً بـ«ديوالي» (أ ف ب)

عروض ترفيهية 
تحتفي الإمارات بمهرجان الأضواء سنوياً من خلال مجموعة من الفعاليات التي تتنوع بين العروض الترفيهية والترويجية، ويعد «ديوالي» أحد أبرز المهرجانات في دبي حيث تضاء مختلف الأحياء ومراكز التسوق والمعالم الرئيسية في البلاد بأضواء مبهجة.

أكبر المهرجانات
«ديوالي» كلمة سنسكريتية الأصل، تحمل عدة معان، منها: مهرجان الضوء، وانتصار النور على الظلام، ورمز الأمل والنصر، وغلبة الخير على الشر، ويستمر الاحتفال به سنوياً على مدى 5 أيام متتالية، حيث تضاء الشعل النارية على الجدران، ومداخل البيوت التي تزين بزخارف جميلة، ويتبادل فيه الأقارب والأصدقاء الزيارات والهدايا والتهاني، ويُعد من أكبر المهرجانات الشعبية التي ينتظرها الهندوس للاحتفال بالحياة، وتقوية العلاقات الاجتماعية.