دبي (الاتحاد)

احتفى تحدّي القراءة العربي ببطلي دورته الخامسة في كلٍ من الجزائر وتونس، بعد إنجاز التصفيات النهائية على مستوى البلدين العربيين استعداداً للمنافسة الحاسمة على اللقب بين المتأهلين من 52 دولة مشاركة. 
وتوجت الجزائر الطالب شرّاطي محمد من الصف الأول الثانوي بثانوية خالد زميرلين بلقب تحدي القراءة العربي في دورته الخامسة من بين 426.113 طالباً وطالبة من 12.349 مدرسة من مختلف أنحاء الدولة شاركوا في التحدي تحت إشراف أكثر من 12 ألف مشرف ومشرفة ساندوا الطلبة في تفعيل الأساليب القرائية الناجعة وإعداد الملخصات الإلكترونية للكتب، وتسليط الضوء على أبرز معلوماتها. 
وتوجت تونس الطالبة هديل ربعاوي من الصف الرابع الثانوي بالمعهد النموذجي في مندوبية سيدي بوزيد بلقب تحدي القراءة العربي في دورته الخامسة من بين 77.457 طالباً وطالبة من 4.631 مدرسة في الجمهورية التونسية شاركوا في التحدي تحت إشراف أكثر من 3.241 مشرفاً ومشرفة دعموا الطلاب المشاركين في تعزيز مهارات اختيار المواد القرائية والمطالعة وتلخيص المحتوى وتقديم أهم ما فيه. 

تميّز
وعلى مستوى الجزائر، حاز لقب المشرف المتميز لدورة هذا العام من تحدي القراءة العربي الأستاذة أسماء تيفورة من ولاية تيبازة. وحصدت مدرسة قربوعة عبد الحميد الخروب من ولاية قسنطينة لقب المدرسة المتميزة لدورة هذا العام. 
وحصد لقب المشرف المتميز على مستوى الجمهورية التونسية لدورة هذا العام من تحدي القراءة العربي الأستاذة أسماء صقر من منطقة أريانة التعليمية. فيما حصلت مدرسة بئر الشارف من منطقة سيدي بوزيد التعليمية على لقب المدرسة المتميزة على مستوى تونس للدورة الحالية.

تعاون
ووفرت وزارتا التربية في كلٍ من الجزائر وتونس، وبالتعاون مع «مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، الجهة المنظّمة لتحدي القراءة العربي في 52 دولة، مجموعة حلول إلكترونية ورقمية للطلبة المشاركين في التحدي استجابة للإجراءات الاحترازية التي طبقتها معظم المنظومات التعليمية حول العالم للوقاية من جائحة «كوفيد- 19» والحد من تداعياتها الصحية.

فعاليات رقمية
جرى الإعلان عن نتائج الدورة الخامسة من تحدي القراءة العربي على مستوى الجزائر وتونس ضمن فعاليتين رقميتين بمشاركة معالي محمد واجعوط، وزير التربية الوطنية في جمهورية الجزائر، ومعالي فتحي السلاوتي، وزير التربية التونسي، ومنى الكندي، أمين عام مشروع تحدي القراءة العربي، وعدد من الخبراء والتربويين.

شغف
هنأت منى الكندي، الأمين العام لمبادرة تحدي القراءة العربي، الفائزين الذين تم تتويجهم حتى الآن على مستوى الجزائر وتونس تمهيداً للتصفيات النهائية التي ستختار بطل الدورة الخامسة من تحدي القراءة العربي.