دبي (الاتحاد)

أكد معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، أن مناسبة يوم العلم تعتبر مناسبة وطنية مهمة لتجديد الولاء لقيادتنا والانتماء لوطننا الغالي، والتعبير عن حب الوطن ورفعة علمه وعزته وكرامته، وعن الاستعداد لبذل الروح، من أجل أن يبقى العلم خفاقاً بعزة وكبرياء والوطن شامخاً كشموخ أبنائه.
كما أكد معاليه الأهمية الكبرى والرمزية التي يمثلها علم دولة الإمارات في الولاء للقيادة الرشيدة واتحاد دولة الإمارات، مشيراً إلى أن مناسبة واحتفالية رفع العلم على الدوائر الحكومية والمؤسسات في الثالث من نوفمبر من كل عام، ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئاسة الدولة، تعيد إلى الأجيال والمشاركين لحظات تاريخية مهمة في تأسيس وبناء الوطن الغالي.

* عبد الله المري
القائد العام لشرطة دبي