عجمان (الاتحاد) 

أهدى مركز حميد بن راشد النعيمي لخدمة القرآن الكريم 500 نسخة من المصاحف المترجمة إلى اللغة الصينية، مع تفسير شامل للمعاني والمفردات إلى السوق الصيني في عجمان. 
وقام حسين محمد الحمادي مدير مركز حميد بن راشد النعيمي لخدمة القرآن الكريم، بتسلم نسخ كتاب الله المترجمة، إلى علي يانغ مدير العلاقات العامة بالسوق الصيني، في مقر المركز. 
وأكد الحمادي أن ترجمة القرآن الكريم إلى اللغة الصينية وتوزيعها على مراكز الجالية الصينية المسلمة في الإمارات، تأتي في إطار حرص مركز حميد بن راشد النعيمي لخدمة القرآن الكريم على تيسير تعليم المسلمين الجدد لكتاب الله وتيسير فهم معانيه، والمساهمة في نشر تعاليم الإسلام السمحة. 
من جانبه، أعرب «يانغ» عن سعادته بحصول السوق الصيني بعجمان على هذه النسخ المترجمة من القرآن الكريم، مشيراً إلى أنها تتميز عن سابقاتها مما حصلوا عليه بوجود تفسير شامل للمعاني وتبسيط لكلياته ومقاصده، الأمر الذي يساهم في إزالة الصعوبات السابقة التي كانت تحول دون إدراك المسلمين الصينيين للكثير من معاني وأحكام كتاب الله.