الظفرة (الاتحاد)

أعلنت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، اللجنة المنظمة لمهرجان الظفرة 202 بدورته الـ 14 الذي ينطلق تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في 5 نوفمبر المقبل بمدينة زايد بمنطقة الظفرة، إضافة شوط بينونة ضمن مسابقة الرماية التي تقام بالتعاون مع نادي الظفرة للرماية، حيث سيكون هذا الشوط مخصصاً لمواطني دولة الإمارات. 
وستقام منافسات شوط بينونة للرماية خلال الفترة من 1 إلى 13 يناير 2021، وقد خصصت اللجنة المنظمة للمهرجان 5 جوائز نقدية لهذا الشوط، حيث سيحصل الفائز بالمركز الأول على مبلغ 12 ألفاً، والفائز بالمركز الثاني على 8 آلاف درهم، وتتوزع الجوائز وصولاً إلى المركز الخامس. 
وحددت اللجنة شروط المشاركة، منها أن يكون المتسابق من مواطني دولة الإمارات وعمره 16 عاماً فما فوق، وتتضمن شروط المسابقة استخدام سلاح ساكو 223، وضعية الرقود لمسافة 200 متر، أو الأسلحة المرخصة من النوع نفسه، يخصص لكل رامٍ 5 طلقات لتضبيط الهدف و10 طلقات للمسابقة، يسمح للرامي بعدة محاولات لإعادة رمايته وتعتمد له أعلى نتيجة حصل عليها في المحاولات، وتكون تكلفة المحاولات على حساب الرامي، يتم اختيار المتسابقين الذين يحرزون أعلى 7 درجات لتوزيع الجوائز عليهم، يسمح للرامي باستخدام المساند الأمامية من دون قواعد حديدية، تضبيط السلاح أثناء الرماية يتم من قبل الرامي فقط، عند حدوث التعادل في النتيجة بين المتسابقين تحسم باحتساب عدد العشرات مع الفواصل الأكثر، في حالة وجود أكثر من عشر طلقات بالهدف، يتم احتساب أعلى عشر طلقات للمتسابق، إذا وجد في الهدف أقل من عشر طلقات تحتسب النتيجة كما هي، المدة الزمنية للمسابقة 15 دقيقة، يتم احتساب النتيجة إلكترونياً. 
وأكدت اللجنة المنظمة على جميع المتسابقين ضرورة الالتزام بالإجراءات والتدابير الوقائية لمكافحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، وفي مقدمتها التباعد الجسدي، وارتداء الكمامات والقفازات، واتباع التعليمات الصادرة من إدارة النادي في هذا الخصوص، ويحق للجنة المنظمة استبعاد أي متسابق لا يلتزم بالتعليمات الصادرة من قبل إدارة النادي واحتياطات الأمن والسلامة. 
وكانت اللجنة المنظمة قد أعلنت في وقت سابق عن إقامة مسابقة الرماية بالتعاون مع نادي الظفرة للرماية «الشوط المفتوح»، والتي خصصت لها 10 جوائز نقدية، وستقام خلال الفترة من 3 إلى 31 ديسمبر 2020، وتمت إضافة شوط بينونة لأبناء الإمارات والذي خصص له 5 جوائز نقدية خلال الفترة 1 إلى 13 يناير 2021، ليصبح عدد جوائز المسابقة الكلي 15 جائزة بقيمة إجمالية بلغت 165 ألف درهم. 

الملتقى الأول إقليمياًً وعالمياًً 
تحرص لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، من خلال تنظيم مهرجان الظفرة، على الحفاظ على التراث الإماراتي والخليجي والعربي وما يرتبط به من عادات، وجعل مهرجان الظفرة الملتقى الأول إقليمياً وعالمياً لملاك الإبل، ودعم المشاركين في المهرجان وتشجيعهم على إنتاج واقتناء أنقى السلالات الأصيلة، والمساهمة في تطوير السياحة الثقافية وتحفيز النشاط الاقتصادي في منطقة الظفرة، والترويج لبوابة الربع الخالي «مدينة زايد» وجذب عشاق السياحة التراثية من جميع أنحاء العالم للاطلاع على مدن منطقة الظفرة.  وكانت اللجنة المنظمة لمهرجان الظفرة قد أعلنت انطلاق الدورة الرابعة عشرة من المهرجان هذا العام بشكل استثنائي، في ظل الظروف الاستثنائية لمواجهة تحدي كورونا «كوفيد - 19»، واتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية، بالتعاون مع الجهات المعنية، لحماية صحة المشاركين والعاملين، حيث ستقتصر على مزاينة الإبل لفئتي المحليات والمجاهيم ومزاينة الصقور والسلوقي وغنم النعيم، إضافة إلى مسابقة الصيد بالصقور، وبطولة سباق السلوقي العربي التراثي 2500 متر ومسابقة الرماية، ضمن جدول ومواعيد كل فئة خلال نهاية كل أسبوع، مع الإشارة إلى عدم إقامة السوق الشعبي وفعالياته ضمن هذه الدورة.