منى الحمودي (أبوظبي) 

كشف الدكتور عمر الفلاسي، استشاري كهربائية القلب ورئيس قسم أمراض القلب في مدينة الشيخ خليفة الطبية، عن البدء باستخدام جهاز متطور لتنظيم ضربات القلب في مدينة الشيخ خليفة الطبية، وقد تم تركيبه لتسعة مرضى يعانون اضطراب النظم القلبي.
وتفصيلاً، أوضح الدكتور عمر أنه تم اختيار مدينة الشيخ خليفة الطبية من ضمن أربعة مستشفيات في منطقة الشرق الأوسط، لتوفير الجهاز فيها في مرحلة التقييم التي تمهد لمرحلة التسويق الكامل للجهاز في جميع أنحاء العالم، حيث يضم الجهاز أحدث التقنيات المتوافرة حالياً في عالم بطاريات القلب، ويُطبق الذكاء الاصطناعي في طريقة عمله، وهو حاصل على موافقة هيئة الغذاء والدواء الأميركية.
ولفت الدكتور عمر الفلاسي إلى أن ميزة جهاز «جالانت»، يتيح إمكانية تعامل المريض معه عن طريق الهاتف الذكي بطريقة مباشرة، من دون حاجة لأي جهاز خارجي أو حاسب آلي، وفي حال إذا ما أُصيب المريض بأي اضطراب في كهربائية القلب، بناء على المعايير المعرفة مسبقاً خلال مرحلة البرمجة، فإن الجهاز يرسل تنبيهاً فورياً بوجود مشكلة لدى المريض، مثل التسارع أو الصدمة الكهربائية، وذلك عن طريق الهاتف الذكي إلى الأطباء.

  • عمر الفلاسي
    عمر الفلاسي

وذكر أن جهاز تنظيم ضربات القلب هو جهاز صغير، يُوضع تحت الجلد في منطقة الصدر، للمساعدة في التحكم في نبضات القلب. ويتم استخدامه للمساعدة في تنظيم ضربات القلب لدى المريض إذا كان يعاني عدم انتظام ضربات القلب، لافتاً إلى أنه يتم تركيبه للأشخاص الذين يعانون ضعفاً أو قصوراً في وظائف القلب بنسبة تصل إلى 35% وأدنى، والأشخاص الذين أصيبوا بتوقف أو تسارع شديد في عضلة القلب «الارتعاش البطيني»، بالإضافة إلى بعض الأمراض الوراثية المرتبطة بمتلازمات الموت المفاجئ.
وأشار إلى أن الجهاز يعتبر مفيداً بشكل كبير في الوقت الحالي الذي يشهد انتشاراً لجائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، وذلك للحفاظ على سلامة وصحة المرضى، من خلال متابعتهم عن بُعد، دون الحاجة للحضور إلى المستشفى، مما يقلل فرص التقاط العدوى، كما يقلل المواعيد الدورية للمرضى لتصبح مرة واحدة سنوياً، وأن يكون الاتصال مع الجهاز الذي يوفر القراءات بشكل منتظم حول حالة المريض. وأضاف أن هنالك خطة لتركيب الجهاز لمرضى آخرين من مختلف الشرائح العمرية، والتي سيعمل الجهاز على تسهيل متابعتهم صحياً وتوفير الوقت والجهد عليهم، مشيراً إلى خضوع المرضى أو أحد أفراد عائلاتهم لتدريب حول استخدام الجهاز، والذي يقوم بإرسال قراءة تلقائية بحسب الخطة المسبق برمجتها، أو الإشعار الطارئ في حالة وجود قراءة غير طبيعية عند المريض.