الشارقة (الاتحاد) 

‏نظمت إدارة الخدمات الإلكترونية والاتصالات بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، ورشة افتراضية عبر الاتصال المرئي‏ لشركات تركيب أنظمة المراقبة الأمنية بالإمارة، والتي جاءت بهدف التعريف بآلية تطبيق قرار المجلس التنفيذي رقم «28» لسنة 2015، بشأن نظام تأمين المنشآت الحيوية بإمارة الشارقة.
حضر الورشة الرائد فيصل بن عامر رئيس قسم أنظمة الحماية، وملازم أول سيف الزعابي مدير فرع التسجيل والترخيص، وعدد من الضباط وضباط الصف، إلى جانب 80 شركة لتركيب أنظمة المراقبة الأمنية.
واشتملت على مجموعة من المحاور، توضح آلية عمل القرار الصادر من المجلس التنفيذي، والمتمثلة في تعريفات ومفاهيم القرار، التزامات مقدمي الخدمة الأمنية، معايير أنظمة المراقبة الأمنية والدليل الفني المعتمد، ومحور إجراءات العمل التي سيتم تطبيقها، والمخالفات والغرامات الجزائية.
وأكد العقيد ناصر بن عفصان، مدير إدارة الخدمات الإلكترونية والاتصالات‏ بشرطة الشارقة، على أهمية تنظيم مثل هذه الورش التعريفية، التي تأتي ضمن أهداف القيادة العامة لشرطة الشارقة.