دبي (الاتحاد)

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن تمديد ربط نظام رخصة المهن المدرسية بالهوية الإماراتية للعاملين في الميدان التربوي لغاية 18 أكتوبر الجاري، في خطوة تهدف من خلالها الوزارة إلى تسهيل عملية تسجيل المعلمين في الاختبارات التخصصية والمهنية، والتأكد من بيانات المسجلين، للحصول على الرخصة التي يشتمل عليها نظام التراخيص المهنية، وكانت الوزارة قد دعت مطلع الشهر الماضي إدارات المدارس إلى تسهيل إتمام الربط، من خلال تعيين منسقين يتولون إتمام إجراءات المعلمين بيسر وسهولة.
وجددت الوزارة التأكيد على أهمية حصول المعلمين والمعلمات على رخصة المعلم، التي تعتبر شرطاً لممارسة مهنة التعليم نظراً لدورها في تطوير وتحسين مخرجات جودة التعليم وتطوير كفاءات العاملين في القطاع التعليمي، استناداً إلى أفضل الممارسات العالمية، حيث تستهدف عملية الترخيص المهني كلاً من المعلمين، القيادات المدرسية والمهن المدرسية الأخرى على عدة مراحل مختلفة، ويعد اجتياز الاختبارات المخصصة لكل فئة ومعادلة أو تصديق المؤهلات العلمية إحدى متطلبات الحصول على الرخصة المهنية المعتمدة.
وفي سياق متصل، أعلنت وزارة التربية والتعليم عن مواعيد اختبارات رخصة المعلم في تاريخ 10 و17 من الشهر الجاري، وتم إغلاق التسجيل لها، فيما حددت الوزارة تواريخ إجراء الاختبارات للشهر المقبل في 14 و28 نوفمبر.