الإثنين 15 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

447 مركبة تنجز المعاملات بمقار أصحاب العمل

إحدى مركبات «توصيل» تقوم بإنجاز المعاملات في مقر المتعامل (من المصدر)
12 سبتمبر 2020 01:15

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي) 

قالت وزارة الموارد البشرية والتوطين، إن عدد المركبات المجهزة التي تقدم خدمة «توصيل» لإنجاز المعاملات في مقار أصحاب العمل، بلغ 447 مركبة موزعة على مستوى الدولة، مشيرة إلى أن المركبات مخطط لها أن تصل إلى المتعاملين في خلال 15 دقيقة من طلب الخدمة، وتعمل على مدار 12 ساعة يومياً من السبت إلى الخميس. 
وقالت عائشة محمد بالحرفية، وكيل الوزارة المساعد لشؤون العمل لـ«الاتحاد»:«إن الوزارة أطلقت خدمة «توصيل» في إطار حرصها على تقديم الخدمات التي ترتكز على الأفكار التطويرية والتكنولوجيا الحديثة، لتعزيز تجارب المتعاملين، وتوفير أفضل الخدمات المستقبلية لهم، لتصلهم أينما كانوا، بما يدعم توجهات دولة الإمارات العربية المتحدة، وتحقيق أهداف مئوية الإمارات 2071». 
وأضافت أن خدمة «توصيل» التي تم عرضها ضمن أعمال الدورة الثانية من الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات، تقدم حزمة من خدمات الوزارة بسهولة ويسر، من خلال أسطول من المركبات المجهزة بأحدث التقنيات الإلكترونية والذكية، وتتميز بإمكاناتها المرنة في التحرك وفق الموقع والوقت اللذين يحددهما المتعامل، وتأتي هذه المبادرة في إطار شراكة مؤسسية بين الوزارة والقطاع الخاص الذي يدير الخدمة بكوادر وطنية وبإشراف الوزارة المباشر، وتمثل جيلًا متقدماً من خدمات التوصيل المبتكرة تحت الطلب، التي تمثلها بعض الشركات العالمية. 
وأشارت بالحرفية إلى أن عدد مركبات «توصيل» يبلغ 447 مركبة منتشرة في إمارات الدولة المختلفة، والتي تم تجهيزها لكي تصل في أقل من 15 دقيقة، حيث تقدم خدماتها للعملاء من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الثامنة مساءً، من السبت إلى الخميس، في المكان الذي يريده المتعامل، ووقتما يشاء.
ولفتت إلى أنه يمكن للمتعاملين طلب خدمة توصيل من خلال تحميل التطبيق الذكي (توصيل) والمتوفر عبر متجري آبل ستور وجوجل بلاي، حيث تم تصميم التطبيق الذكي وتطويره، وفق أحدث المعايير العالمية في مجال التكنولوجيا، حيث يتيح للمتعامل تحديد نوع المعاملة التي يرغب بإنجازها، وتتبُع خط سير المركبة المتجهة إليه، حتى وصولها، بالإضافة إلى تلقي تنبيهات وإشعارات عبر الرسائل النصية القصيرة أو البريد الإلكتروني، لإبلاغه عند وصول المركبة إلى الموقع الذي قام بتحديده، مضيفة بأنه يمكن للمتعامل كذلك طلب الخدمة من خلال الاتصال على مركز اتصال خدمة توصيل 8008585 واتباع الخطوات اللازمة لطلب مركبة توصيل وفق متطلباته، من حيث الوقت والمكان. 
وبينت أن خدمة «توصيل» تقدم كافة خدمات وزارة الموارد البشرية والتوطين، وجارٍ إضافة بعض خدمات شركاء الوزارة من الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية. 

فرص عمل جديدة 
أوضحت عائشة بالحرفية بأن خدمة «توصيل» تسهم في خلق فرص عمل جديدة، عبر غرس ثقافة التوظيف الذاتي لدى الموارد البشرية المواطنة، وتشجيعهم على العمل في القطاع الخاص، وخاصة الطلبة والمقيمين منهم في المناطق البعيدة، الراغبين في عمل مرن، وتسهم هذه الخدمة في الوقت ذاته في تعزيز جهود الدولة لسهولة ممارسة الأعمال وجذب مزيد من الاستثمارات، من خلال التعاون بين الجهات الحكومية المختلفة، وتقديم جميع الخدمات من خلال نافذة واحدة.

اشتراطات خدمة «توصيل» 
أكدت وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين المساعد لشؤون العمل أن دليل التشغيل لخدمة «توصيل» يشمل جميع المهام والمعايير والشروط والإجراءات والضوابط التشغيلية التي يتعين على المرخص له الالتزام بها خلال مرحلة تشغيل الخدمة، مع مراعاة أن الوزارة تقوم بتحديث تلك المعايير والشروط، وفقاً لرؤية الإمارات 2021. 
ولفتت إلى أن الوزارة وضعت قائمة بالآليات التي تستخدمها، لضمان التزام مقدمي الخدمة بالتعليمات والمعايير المعتمدة وأي متطلبات رسمية من قبلها، ومنها التدقيق على مقاييس ومؤشرات الأداء، مثل وقت الخدمة والانتظار ورضا المتعاملين وغيرها، والتدقيق العشوائي على مركبات تقديم الخدمة، إلى جانب تدقيق دوري، بناءً على الأدلة الوزارية، ونظام النجوم العالمي، وغيرها من المعايير العالمية.

التدقيق على المركبات
قالت عائشة بالحرفية: إن الوزارة وضعت آليات، منها التدقيق على مركبات «توصيل» من خلال كاميرات المراقبة CCTV المرتبطة مع الوزارة، والتدقيق عن طريق الشركات الخارجية المتخصصة والمعتمدة من قبل الوزارة، إلى جانب نظام الحضور والانصراف للموظفين، مضيفة أن الدليل التقني لمركبات «توصيل» المعتمد من قبل الوزارة، يعد جزءاً مهماً لضمان تدفق عمليات الخدمة، حيث تشترط الوزارة التأكد من توفير وصيانة جميع الأجهزة والنظم التقنية بشكل دوري، كما يجب أن يتم تطبيق التعليمات التقنية، كما هي محددة في هذا الدليل.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©