الشارقة (الاتحاد)

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة، عن إطلاق خدمة جديدة للتنقل حسب الطلب في الشارقة، باعتماد أسطول من المركبات الكهربائية بنهاية العام 2020، وسوف تتوفر الخدمة في إمارة الشارقة أولاً، على أن تمتد إلى باقي الإمارات لاحقاً، وذلك بالشراكة مع شركة «أيون» لحلول النقل المستدام والذكي، التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها.
ويتزامن الإعلان عن هذه الشراكة مع اليوم العالمي للمركبات الكهربائية، وهو مناسبة عالمية للاحتفاء بأهمية استخدام المركبات الكهربائية لتعزيز النقل المستدام.
وقال المهندس يوسف صالح السويجي، رئيس هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة: تسعى الهيئة بشكل حثيث إلى توفير حلول بديلة وبيئية عند تطوير البنية التحتية للنقل، والاعتماد على الطاقة النظيفة، تدعيماً لمبادرات القيادة الرشيدة الخاصة بالتحول نحو الاقتصاد الأخضر، من أجل تنمية مستدامة، وذلك من خلال تبني واحتضان الابتكارات المستدامة في مجال النقل، مما يسهم في تحقيق خطتنا نحو نقل مستدام بيئي وحضاري، ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتوجيهات سموه الخاصة بضرورة تبني الأساليب الأكثر استدامة في الإمارة، بما يدعم مكانتها كمدينة صديقة للبيئة، مؤكداً أن الهيئة تعمل على توفير معايير الاستدامة وحماية الموارد الطبيعية والصحة العامة، والحفاظ على البيئة والحد من الانبعاثات الضارة. 
وقال خالد الحريمل، الرئيس التنفيذي لمجموعة «بيئة» ورئيس مجلس إدارة شركة «أيون»: نسعى من خلال هذه الشراكة مع هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة، إلى دمج خبراتنا مع شبكة نقل أوسع، للمساعدة في تعزيز جودة الحياة بشكل أكثر استدامة للمقيمين في إمارة الشارقة.