دبي ( الاتحاد)

أعلن نادي رواد التواصل الاجتماعي العربي، التابع لنادي دبي للصحافة، بتخريج الدفعة الأولى من المشاركين في «دبلوم المؤثرين»، المُعتمد من قبل وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات، ومركز التطوير المهني المستمر في بريطاني، كأول دبلوم أكاديمي في العالم معني بتدريس الاتجاهات المستقبلية لمنصات التواصل الاجتماعي.
وساهم برنامج دبلوم المؤثرين، الذي أطلقه النادي العام الماضي، بالتعاون مع كلية محمد بن راشد للإعلام، عبر برامجها العلمية في مجال الإعلام الرقمي، في ترسيخ مكانة ودور دبي منبراً إعلامياً رائداً في المنطقة.

  • ميثاء بوحميد
    ميثاء بوحميد

وقالت ميثاء بوحميد، مديرة نادي دبي للصحافة: «نحصد اليوم ثمار جهود العديد من فرق العمل، التي تعاونت على تحقيق أحد الأهداف، التي تأسس من أجلها نادي رواد التواصل الاجتماعي العربي ليكون منصة جديدة يمكن، من خلالها تعظيم دور وإسهام رواد ومتابعي منصات التواصل الاجتماعي، وتأكيد مشاركتهم في تعزيز فرص التطوير والتنمية للمجتمعات العربية».

  • علي جابر
    علي جابر

وعبّر علي جابر، عميد كلية محمد بن راشد للإعلام، عن اعتزازه بالشراكة الفاعلة مع نادي دبي للصحافة، لاستمرار برنامج «دبلوم المؤثرين»، والذي يشهد تخريج الدفعة الأولى من منتسبيه كأول برنامج أكاديمي من نوعه على مستوى المنطقة، والمخصص لتنمية قدرات مستخدمي التواصل الاجتماعي، وتزويدهم بخبرات ومعارف أكاديمية متخصصة.