أبوظبي (الاتحاد)

تعاونت الشركة الوطنية للضمان الصحي - ضمان مع مايكروسوفت لتوظيف استخدام خدمة «ضمان هيلث بوت»، المدعوم بتقنية الذكاء الاصطناعي، لمساعدة المرضى على إجراء التقييم الذاتي لأعراض فيروس كورونا المستجد، وتوجيههم إلى المستوى المناسب من الرعاية الصحية.
 وستقوم الخدمة بطرح مجموعة من الأسئلة المُعينة على المرضى، واتباع بعض البروتوكولات المحددة لهم، وبالتالي ينصحهم لاحقاً وفقاً لمعطيات الحالة بالتواصل مع دائرة الصحة في أبوظبي؛ ووزارة الصحة ووقاية المجتمع؛ وهيئة الصحة بدبي للحصول على المزيد من المساعدة.  وأكد حمد عبد الله المحياس، الرئيس التنفيذي لـ «ضمان»، المسؤولية الاجتماعية الكبيرة التي تقع على عاتقهم تجاه حماية صحة وسلامة الناس، وأضاف: «ستساعد الخدمة على تقليل زيارات المرضى إلى المستشفيات، وتقليص ضغط العمل الواقع على مراكز الاتصال».
و أشاد سيد حشيش، المدير العام لمايكروسوفت الإمارات، بالدور الكبير الذي تلعبه التكنولوجيا في مساعدة المرضى.