سعيد أحمد (أم القيوين)

أكد محمد محمد صالح، مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، أن «الهيئة» تنفذ حالياً مشروع تمديد خطوط مياه من الحديد المرن بأقطار مختلفة بطول 32 كيلومتراً في إمارة أم القيوين، بتكلفة إجمالية 165 مليون درهم. وأشار إلى أن الخطوط سيتم توصيلها إلى محطة تحلية المياه الجديدة، التي يتم تنفيذها في منطقة المدفق بسعة 150 مليون جالون يومياً، والمتوقع الانتهاء منها خلال العام المقبل، مشيراً إلى أن المحطة ستخدم مختلف المناطق السكنية والتجارية القائمة والمستقبلية على امتداد شارعي الاتحاد ومحمد بن زايد، مروراً بمركز توزيع المياه في الإمارة، ومن بينها مناطق أم الثعوب والمدفق والسلمة. وأضاف محمد صالح، أنه تم إطلاق هذا المشروع في أواخر العام الماضي، ويعتبر من المشاريع الضخمة التي تنفذها «الهيئة» في إمارة أم القيوين، والمتوقع إنجازه في نهاية النصف الأول من عام 2021، لافتاً إلى أنه تم اختيار أنابيب ذات مواصفات وجودة عالية، تتحمل الأجواء والتغيرات المناخية في الدولة، وذلك لنقل المياه من المحطة الجديدة إلى المناطق، التي تمر بها الخطوط. وقال مدير الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء: إن الإنتاج الفعلي خلال المرحلة الأولى من تدشين المحطة سيكون 50 مليون جالون يومياً، إلى أن تصل طاقة المشروع الإجمالية عند استكمال بقية مراحله إلى 150 مليون جالون يومياً، لافتاً إلى أن المحطة الجديدة ستكون الأضخم من نوعها بتقنية التناضح العكسي، وبنظام المنتج المستقل في الدولة.

  • خط مياه جديد على شارع الاتحاد بأم القيوين (الاتحاد)
    خط مياه جديد على شارع الاتحاد بأم القيوين (الاتحاد)