أبوظبي (الاتحاد)

ترأس أحمد عبد الرحمن الجرمن، مساعد الوزير لشؤون حقوق الإنسان والقانون الدولي، نائب رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، الاجتماع الثالث للجنة، بحضور أعضائها الممثلين من مختلف الجهات، واستعرضت اللجنة الجهود التي تبذلها الدولة في تعزيز وحماية حقوق الإنسان خلال مكافحة جائحة (كوفيد - 19). 
وأشاد، في هذا السياق، بالدور الذي تلعبه الجهات والمؤسسات في الدولة في مكافحة هذه الجائحة، والتي ساهمت وبشكل كبير في الحد من الإصابات بفيروس كورونا المستجد خلال الفترة الأخيرة. 
واطلعت اللجنة على مستجدات العملية التحضيرية لإعداد الخطة الوطنية لحقوق الإنسان، إضافة إلى الفعاليات وورش العمل المعنية بحقوق الإنسان، المزمع تنظيمها خلال الفترة القادمة، واستعرضت مستجدات حملة ترشح دولة الإمارات لعضوية مجلس حقوق الإنسان للفترة من 2022 - 2024. وفي هذا الإطار، أشار إلى أنه سبق لدولة الإمارات أن شغلت عضوية مجلس حقوق الإنسان لفترتين متتاليتين في (2013 - 2018)، وعملت خلالهما على دعم أجندة المجلس، لا سيما في مجالات تمكين المرأة، وحقوق الطفل، وحقوق أصحاب الهمم، إلى جانب الحقوق الاقتصادية والثقافية والاجتماعية، مؤكداً دعم الدولة للدور الذي يضطلع به المجلس في الإسهام بتعزيز وحماية حقوق الإنسان في مختلف أنحاء العالم.