أبوظبي ( الاتحاد)

حذرت «شرطة أبوظبي» من مخاطر ترك الأطفال دون رقابة الأهل أثناء السباحة في الشواطئ البحرية وحثت الأسر الوجود في المواقع التي توجد فيها منصات للإنقاذ والالتزام بالعلامات الإرشادية على الشواطئ وعدم السباحة في عمق البحر لتجنب وقوع حوادث الغرق ونبهت مرتادي الشواطئ بتجنب السباحة ليلاً أو في ساعات الفجر الأولى لما في ذلك من خطورة كبيرة على أرواحهم.
وذكرت أن الإهمال يعد سبباً رئيسياً في حوادث غرق الأطفال مما يتطلب عدم الانشغال عنهم والحرص على اتباع الإجراءات الوقائية، موضحة أن كثيراً من حوادث غرق الأطفال يقع بسبب إهمال الأسرة وعدم الإلمام بالسباحة.
وناشدت أولياء الأمور بضرورة مراقبة أبنائهم حتى وإن كانوا يجيدون السباحة، والحرص على ارتداء الطفل السترة الواقية من الغرق عند اللعب بالماء ولفتت إلى أهمية مراقبة الأطفال الذين يعانون التشنجات العصبية والمصابين بعجز حركي أثناء السباحة. 
ونبهت الآباء والأمهات إلى ضرورة عدم الانشغال بالهاتف أو مواقع التواصل الاجتماعي أثناء ممارسة الأطفال السباحة لأنه خلال دقائق قليلة قد تحصل حادثة الغرق في حال عدم اليقظة والقرب من الأطفال.