أبوظبي (وام)
 دشن برنامج الشيخة فاطمة للتطوع مبادرة الإمارات للتوعية الصحية التطوعية «توعية»، الهادفة إلى نشر الوعي والتثقيف الصحي بين مختلف فئات المجتمع تحت شعار «لا تشلون هم»، بإشراف أطباء الإمارات، وباستخدام حافلات متنقلة مزودة بتكنولوجيا التثقيف الصحي الميداني والافتراضي.
 وقالت نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام: إن برنامج الشيخة فاطمة بنت مبارك للتطوع أطلق مبادرة الإمارات للتوعية الصحية التطوعية بهدف استقطاب الخبراء من الكوادر الصحية من خط الدفاع الأول، محلياً ودولياً وتأهيلهم وتمكينهم من التطوع الصحي في مختلف إمارات الدولة لخدمة مختلف فئات المجتمع ورد الجميل للوطن من خلال تبني حزمة من المبادرات الصحية التطوعية، والتي ستساهم في زيادة الوعي المجتمعي بمعرفة أهم الأمراض وأفضل سبل الوقاية والعلاج، وبالأخص الأمراض الوبائية والمزمنة، إضافة إلى تبني أفكار ومشاريع مبتكرة في مجال التوعية والتثقيف الصحي، والتي ستساهم في مساندة الجهود الرسمية في الحد من انتشار مرض فيروس كورونا، وزيادة الوعي المجتمعي بطرق الوقاية والعلاج من الأمراض الوبائية والمزمنة
وأعرب حمد سالم بن كردوس العامري مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية عن سعادته باستضافة أولى محطات مبادرة برنامج الشيخة فاطمة للتوعية الصحية التطوعية، والتي ستساهم بشكل فعال في زيادة الوعي المجتمعي بأهم الأمراض، وأفضل سبل العلاج والوقاية، إضافة إلى تمكين أطباء الإمارات من التطوع الصحي لخدمة مختلف فئات المجتمع.