هالة الخياط (أبوظبي)

تبدأ بلدية مدينة أبوظبي، قبل نهاية العام الحالي، تنفيذ تسع حدائق في مدينة خليفة بمساحة إجمالية 68.500 متر مربع، وأوضحت البلدية أن هذه المشاريع تكمن أهميتها في توفير بيئة مناسبة لممارسة النشاطات الاجتماعية والرياضية المختلفة للسكان.
وستتضمن الحدائق ألعاباً للأطفال، ومناطق خاصة للترفيه والاستجمام لكافة الفئات العمرية، وتحقيق التواصل الاجتماعي، من خلال تزويد الحدائق بكافة المستلزمات.
ويأتي تنفيذ الحدائق في إطار مجموعة من المشروعات، التي تنفذها بلدية مدينة أبوظبي في مدينة خليفة، وتتضمن مشاريع تطوير الطرق والبنية التحتية والساحات العامة في المدينة.
ويتم حالياً تنفيذ مجموعة من المشاريع التطويرية في مدينة خليفة لرفع مستوى البنية التحتية وشبكات الخدمات في المدينة، وتتضمن المشاريع استكمال الأعمال في الطرق الداخلية وأعمال توسعة للطرق الرئيسية، وإقامة أرصفة للمشاة ومسارات للدارجات الهوائية على امتداد بعض الطرق الرئيسية في المدينة، بالإضافة إلى تطوير شامل لشبكات الخدمات للمياه والكهرباء والصرف الصحي، كما تشمل تلك المشاريع إنشاء محطات فرعية لتوزيع الكهرباء في مختلف مناطق المدينة، وتنفيذ خطوط مياه للشرب، وتركيب إنارة للطرق تعمل بنظام (LED)، بالإضافة إلى أعمال للزراعة التجميلية على جوانب الطرق الرئيسية في المدينة. 
 وبلغ إجمالي إنجاز مشاريع تطوير البنية التحتية في الطرق الرئيسية 39% بمساحة 65.85 كيلومتر، وإجمالي طول مسار الدراجات الهوائية 84.90 كيلو متر، ونسبة الإنجاز بلغت 31%، وإجمالي طول أرصفة المشاة بلغ 263.24 كيلومتر بنسبة إنجاز 46%، بينما بلغت نسبة إنجاز مشروعات تحسين الطرق الداخلية 63% بطول 117.99 كيلومتر، وبلغ إجمالي طول شبكة تصريف مياه الأمطار 73.176 كيلومتر بنسبة إنجاز 56%. 
كما نفذت البلدية مشروعاً لمواقف السيارات بعدد 16.897 موقفاً بنسبة إنجاز 48%، وبلغت نسبة الإنجاز بشأن استبدال الإنارة التقليدية بأخرى حديثة 17% بواقع تركيب 1553 عمود إنارة.

جودة الحياة
أكدت البلدية، أن هذه المشاريع بعد استكمالها، سيكون لها شأن كبير في الارتقاء بجودة الحياة في المدينة، وتسخير مرافق بنية تحتية متكاملة لجميع السكان، وأشارت إلى أن استراتيجيتها تسعى دائماً إلى تطوير وإعادة تأهيل البنية التحتية، بالشكل الذي يحقق تطلعات واحتياجات المجتمع، وبما يوفر قدراً كبيراً من الخدمات ذات المواصفات والمعايير العالمية، التي تتطابق مع توجيهات حكومة أبوظبي، وحرصها على توفير أرقى مستويات الحياة، وتلبية طموحات المواطنين، والارتقاء بمستويات الخدمات كافة.