الشارقة (الاتحاد)

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، عن تخصيص مركز القرائن الصحي في إمارة الشارقة، كأول مركز خارج مدينة أبوظبي، لتسجيل وفحص واختبار المتطوعين الراغبين بالمشاركة في أول تجربة سريرية على مستوى العالم للمرحلة الثالثة من اللقاح غير النشط لفيروس «كوفيد-19»، والذي تم تطويره عبر شركة «سينوفارم سي إن بي جي»، سادس أكبر مُصنّع للقاحات في العالم، بالتعاون مع دائرة الصحة في أبوظبي، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، وشركة «جي 42 للرعاية الصحية». وتبلغ الطاقة الاستيعابية للمركز الجديد أكثر من 500 متطوع يومياً.  وقال معالي عبد الرحمن العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع:   «نحن متفائلون بتحقيق نتائج متقدمة تدعم الجهود العالمية لإنتاج اللقاح والذي يعد مساهمة متميزة من الإمارات، ليضاف إلى سجل إنجازاتها في مجال الأبحاث السريرية، بفضل البنية التحتية المتطورة، وكفاءة المنظومة الصحية وقدرتها على إجراء البحوث الطبية وفق أرقى المعايير العالمية».