دبي (الاتحاد)

أوصى تقرير حديث أصدرته مؤسسة دبي للمستقبل بالتعاون مع مجلس دبي لمستقبل النقل بعنوان «مستقبل النقل»، بضرورة الاستثمار في تطوير وسائل النقل ذاتية القيادة والبِنية التحتية الخاصة بنقل الركاب وتوصيل البضائع بالاعتماد على أدوات التكنولوجيا الحديثة، وتعزيز الاعتماد على تحليلات البيانات الضخمة لتتبُّع أنماط سفر الركاب، وتطوير السياسات والقوانين المرتبطة بأنظمة إدارة خدمات النقل.
 وقال معالي مطر محمد الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، رئيس مجلس دبي لمستقبل النقل، إن هذه المرحلة أفرزت العديد من التحديات التي أثرت على مختلف القطاعات، فعلى مستوى النقل تشير الدراسات إلى أنه سيكون هناك تزايد في الرحلات التي تتم عبر وسائل التنقل المرنة، والمركبات ذاتية القيادة، وبناءً على هذه المعطيات الأولية، تقوم الهيئة بصياغة التوجهات المستقبلية للمرحلة القادمة، وتحديث السيناريوهات المستقبلية لتتناسب مع الوضع الراهن، كما تقوم «الهيئة» بتقييم أداء مختلف الخدمات التي تقدمها للمتعاملين».

  • خلفان بلهول
    خلفان بلهول

من جهته، قال خلفان جمعة بلهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، إن تكنولوجيا المركبات ذاتية القيادة تمثل أحد أهم المجالات التي سيتم التركيز عليها في«مختبرات دبي للمستقبل»، التي افتتحها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مؤخراً، وسيتم تطبيق الأفكار البحثية والاختبارات العملية التي يتم العمل عليها بالتعاون مع القطاعين الحكومي والخاص في تطوير مشاريع مستقبلية ترتقي بأداء قطاع النقل في دبي والمنطقة والعالم.