أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" ومجموعة شركاتها "أن القيادة الرشيدة في دولة الإمارات أرست نهجاً واضحاً للاستثمار في قدرات وطاقات الشباب، انطلاقاً من إيمانها العميق بقدرتهم على الابتكار وخلق حلول مؤثرة تواكب تطلعات وطموحات النمو والتقدم في شتى المجالات، وذلك من خلال وضع إطار عمل محكم يشمل حزمة كبيرة من المبادرات والمشاريع النوعية التي تصب في عملية تمكين الشباب وتعزيز قدراتهم وفتح الآفاق أمام إبداعاتهم وابتكاراتهم وتقديم نظرة مختلفة لجميع الملفات الوطنية". 
وقال معاليه بمناسبة إطلاق "برنامج الاقتصاديين الشباب": تشكل قدرات وطاقات الشباب إضافة نوعية في مسيرة دولة الإمارات نحو التنمية المستدامة، حيث تسهم في استشراف المستقبل وصياغة نماذج تعاون مشترك جديدة بين قطاع الشباب والحكومة، وتقديم حلول اقتصادية مبتكرة للتحديات التي تواجه الاقتصاد وعملية النهوض به، وكلنا ثقة بأن "برنامج الاقتصاديين الشباب" سيسهم في تسليط الضوء على المكانة المتميزة التي حققتها دولة الإمارات في عملية تمكين الشباب وتعزيز دورهم ومشاركتهم والاستفادة من قدراتهم وطاقاتهم بالشكل الأمثل الذي يسهم في تعزيز تنافسية بيئة الأعمال، وتسريع التنويع الاقتصادي، وبناء شراكات استراتيجية فعالة. 
وأضاف: نحن في "أدنوك" نساهم في المسؤولية المجتمعية وبرامج التعليم والتدريب والتطوير الموجهة للشباب من خلال مبادرات مثل برنامج تدريس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات "STEM" الذي ساهم في تدريب آلاف الطلاب في هذه المجالات المعرفية المتقدمة بما يمكنهم من المساهمة الفاعلة في مسيرة النمو والتقدم العلمي والاقتصادي والصناعي في الدولة.