أبوظبي (الاتحاد)

ضمن رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الرامية إلى بناء مجتمع سكني عصري يراعي أعلى معايير الاستدامة، ويرفع مستوى حياة المواطنين، أعلنت شركة «مُدن العقارية»، إحدى الشركات التابعة لـ «القابضة» (ADQ)، والمُتخصصة في تنمية وتطوير المشاريع العقارية والسياحية والإسكانية في الإمارة، بالتعاون مع هيئة أبوظبي للإسكان ترسية أعمال البنية التحتية للمرحلتين الثالثة والرابعة لمشروع جنوب مدينة الرياض، بتكلفة 1.93 مليار درهم إماراتي، وبذلك تكون الشركة قد أنهت ترسية أعمال البنية التحتية كافة في جنوب المدينة بتكلفة 5.83 مليار درهم.

وتبدأ أعمال البنية التحتية للمرحلتين الثالثة والرابعة خلال العام الجاري 2020، وعلى مساحة 15 مليوناً و800 ألف متر مربع، حيث ستغطي المرحلة الثالثة مساحة 6 ملايين و153 ألف متر مربع، والرابعة 9 ملايين و647 ألف متر مربع، وتعادل مساحة المرحلتين 45% من المساحة الإجمالية للمشروع.
وقال جبر محمد غانم السويدي، مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي، رئيس مجلس إدارة هيئة أبوظبي للإسكان: «يأتي مشروع جنوب مدينة الرياض تماشياً مع جهود القيادة الرشيدة الرامية إلى توفير الحياة الكريمة والاستقرار الأسري والاجتماعي للمواطنين، فضلاً عن إسعادهم، وتوفير سبل العيش الرغيد لهم».
وأضاف السويدي: «نتطلع من خلال تعاوننا مع شركة مُدن العقارية في تنفيذ مشروع جنوب مدينة الرياض إلى تعزيز مساهمتنا في تنمية المشاريع الإسكانية، وإرساء بنية تحتية تتمتع بأعلى معايير الجودة العالمية لبناء مجتمعات سكنية متكاملة ومستدامة، تواكب أهداف خطة أبوظبي المستقبلية لضمان حياة كريمة لجميع أفراد المجتمع».

  • مشروع مدينة الرياض السكني (من المصدر)
    مشروع مدينة الرياض السكني (من المصدر)

أهم المشاريع الإسكانية
ومن جانبه، قال عبد الله الساهي، رئيس مجلس إدارة شركة مُدن العقارية: «يسرنا الإعلان عن استكمال ترسية أعمال البنية التحتية كافة في مشروع جنوب مدينة الرياض الذي سيعتبر أحد أهم المشاريع الإسكانية في إمارة أبوظبي، والذي تسهم (مُدن) من خلاله بهدف رفع مستوى حياة المواطنين ضمن مجتمع تسوده الألفة وتغمره السعادة، حيث سيوفر المشروع لسكانه خيارات مثالية للعيش، إلى جانب مجموعة متكاملة من المرافق المجتمعية الشاملة التي تلبي احتياجاتهم كافة».
وأضاف الساهي: «نعمل في شركة مُدن على تنفيذ أعمال المراحل الخمس للمشروع وفق خطة زمنية مدروسة لكل مرحلة، ويعكس المشروع التزامنا بالعمل على تطوير المشاريع الإسكانية المتكاملة في إمارة أبوظبي، وبما ينسجم مع الرؤية المستقبلية للإمارة، ونتطلع إلى استكمال أعمال المشروع كافة في الأعوام الثلاثة المقبلة مع مراعاة تطبيق أعلى المعايير».
 
المسكن الملائم والمستدام
وبدوره، أكد بشير خلفان المحيربي، مدير عام هيئة أبوظبي للإسكان، أهمية تعزيز سبل التعاون بين مختلف الجهات المعنية لتنفيذ المشاريع التي تسهم في ترسيخ الدور الريادي الذي تقوم به إمارة أبوظبي لتطوير قطاع الإسكان، وتوفير مجتمعات سكنية مترابطة ومتنوعة ومستدامة للأسرة الإماراتية، وبما يتماشى مع أهداف خطة أبوظبي في توفير المسكن الملائم والمستدام.
وقال المحيربي: «إن المشروع ينسجم مع جهود (الهيئة) الرامية إلى إسعاد المواطنين من خلال تطوير المجتمعات السكنية التي توفر لهم نخبة من الخيارات المتنوعة التي تلبي مختلف التطلعات والأذواق، وتضمن حصولهم على حياة اجتماعية مستقرة».
وتشمل أعمال البنية التحتية في المرحلتين الثالثة والرابعة إنشاء طرق داخلية وخارجية وأنظمة إنارة وشبكة المياه والصرف الصحي وأنظمة خفض منسوب المياه الجوفية وصرف مياه الأمطار، إضافة إلى أنظمة مكافحة الحريق وأنظمة مراقبة المرور والكهرباء وغيرها، وجرى ترسية أعمال البنية التحتية في المرحلتين على شركتي ترايستر للهندسة والبناء و«نورول».