الشارقة (الاتحاد)

شاركت مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي في رعاية مجتمعية لمؤتمر «بستان قلم» في دورته الثانية، بمشاركة 24 منتسباً من أبناء المؤسسة وأوصيائهم، ضمن 350 متدرباً و50 مشاركاً، لعرض قصص نجاح مع 20 مدرباً لتقديم ورش تدريبية تخصصية استمرت لمدة 6 أيام، ويدير المؤتمر الدكتور محمد حميد القلاف، مدرب دولي معتمد للتنمية البشرية من دولة الكويت، وتحرص المؤسسة على المشاركة في المؤتمر لدعم ورعاية المواهب الأدبية الواعدة لديها، في إطار دعم طاقاتهم الإبداعية في الأدب والكتابة.
وقالت منى بن هده السويدي، مدير عام مؤسسة الشارقة للتمكين الاجتماعي: «تحقيقاً لرؤى المؤسسة في تمكين يتيم متميز وتحقيق تعاون مشترك وشراكة ناجحة، شاركت المؤسسة في رعاية مجتمعية لمؤتمر (بستان قلم) بمشاركة أبنائنا المبدعين، إذ إن المؤسسة تعنى برعاية واحتضان مواهب الأبناء، انسجاماً مع رؤيتها الداعمة لخطط التنمية البشرية لإمارة الشارقة، والسعي لتمكين الابن اليتيم في كل مجالات الحياة، فجاءت المشاركة لاحتضان المواهب الأدبية الناشئة لأبنائنا الموهوبين وتهيئتهم لعملية بناء مهاراتهم الكتابية في التأليف الأدبي في النثر، كالروايات والقصص وفي الشعر».