دبي (الاتحاد)

قالت معالي شما بنت سهيل المزروعي، وزيرة الدولة لشؤون الشباب: «إن مشروع (مسبار الأمل) إنجاز علمي كبير، ونقطة تحول تاريخية في إنجازات دولة الإمارات العربية المتحدة والعالمين العربي والإسلامي، التي برهنت على مدار العقود على أهمية إعلاء مكانة العلم لبناء المستقبل، والمساهمة في تطور وازدهار البشرية». وأضافت معاليها: «مهمة (مسبار الأمل) هي رسالة أمل وإلهام للشباب في كل مكان، فالشباب الإماراتي جزء من هذا المشروع الذي عمل عليه المئات من الكوادر الإماراتية والعربية المتمكنة، ممن وضعوا بصمتهم الواضحة التي سيذكرها التاريخ، ليكونوا شاهدين على المكانة العالمية المتميزة لدولة الإمارات».