أبوظبي (وام)

 أكد الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، أن «مسبار الأمل» الذي تم إطلاقه، أمس، يمثل حلقة جديدة وسبقاً في سلسلة إنجازات حافلة حققتها دولة الإمارات العربية المتحدة بفضل الرؤية الثاقبة لقيادتنا الرشيدة.
وأضاف: «إن إطلاق المسبار في هذا التوقيت رغم ما يعانيه العالم من جراء تحديات جائحة (كوفيد-19)، يؤكد قوة إرادة الدولة ونفاذ عزيمتها، ويبعث في الوقت نفسه رسائل إيجابية محفزة في هذه الظروف الاستثنائية». وأشار إلى أن «مسبار الأمل» الذي سيصل إلى محطته بالتزامن مع احتفالات دولة الإمارات بيوبيلها الذهبي، يعد أول مهمة عربية إلى كوكب المريخ، ويعكس الاهتمام الكبير الذي توليه قيادتنا الرشيدة لقيمة العلم والمعرفة، اللبنة الأساسية في بناء الأوطان ونهوض الأمم، كما أنه يبعث رسالة مهمة، مفادها أن العرب قادرون على استئناف دورهم الحضاري الفاعل في خدمة الإنسانية، مثلما فعلوا ذلك بجدارة في حقب تاريخية غير بعيدة.