هدى الطنيجي (رأس الخيمة) 

أصدرت دائرة بلدية رأس الخيمة 140 رخصة بناء، خلال 3 أشهر لعدد من المباني المختلفة، وذلك وفقاً لمشروع «بارجيل» الخاص بتطبيق اشتراطات المباني الخضراء.
 وكانت الحصة الكبرى لتلك الرخص للفلل السكنية الخاصة بسكن المواطنين، الراغبين بالاستفادة من المواصفات والمزايا التي تتمتع بها تلك المباني، والتي تسهم في التقليل من نسب استهلاك الطاقة من الماء والكهرباء. وقال منذر الزعابي، مدير عام دائرة البلدية، لـ«الاتحاد»: إن الدائرة ووفقاً لاستراتيجية إمارة رأس الخيمة الخاصة بكفاءة الطاقة والطاقة المتجددة 2040، والمنبثق عنها مشروع «بارجيل» بشأن اشتراطات المباني الخضراء.. شهدت طلبات ملحوظة لبناء فلل سكنية للمواطنين الراغبين بالاستفادة من المواصفات، التي تسهم في الخفض من نسب استهلاك الكهرباء والماء على المدى البعيد. وذكر أن الدائرة، أصدرت خلال 3 أشهر الماضية 140 رخصة بناء، ضمن مشروع بارجيل تمثلت في 77 رخصة للفلل السكنية الخاصة بسكن المواطنين، و71 رخصة لملاحق خدمية، فضلاً عن مبنى تجاري مكون من طابقين.
ولفت إلى أن توجه المواطنين إلى استخراج الرخص الخاصة بمشروع المباني الخضراء لبناء مساكنهم، يدل على مدى الوعي لديهم بأهمية استغلال، والاستفادة من المواصفات المختلفة، التي يتم إضافتها على المساكن، والتي يكون الاستهلاك فيها أقل بنسبة 30% مقارنة بالمساكن التقليدية، الأمر الذي يسهم في انخفاض قيمة فواتير الخدمات، مع زيادة محدودة في تكلفة البناء لا تتجاوز 5 % فقط عن المساكن التقليدية، ما يحقق وفراً على المدى البعيد. ودعا الزعابي، أفراد المجتمع إلى التعرف عن قرب لمختلف تجارب المواطنين، الذين أقدموا على بناء مساكنهم الخاصة ضمن هذا المشروع، ليتمكنوا من مقارنة الوضع والمميزات التي يجنيها أصحاب تلك المساكن المعتمدة على أحدث الطرق والمواصفات والتقنيات المختلفة، التي تضاف على المبنى، وتعود بالنفع والفائدة.