أبوظبي (وام)

 أرسلت دولة الإمارات، أمس، طائرة مساعدات تحتوي على 10 أطنان من الإمدادات الطبية وأجهزة الفحص إلى المكسيك، لدعم 10 آلاف من العاملين في مجال الرعاية الصحية، وتعزيز جهودهم في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».
وقال أحمد حاتم المنهالي، سفير الدولة لدى المكسيك: «شهدت العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات والمكسيك تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية في ظل دعم ورعاية من قيادتي البلدين، والحرص على تنمية أوجه التعاون المشترك في العديد من المجالات بما يعود بالخير على شعبي البلدين».
وأضاف: «يأتي إرسال طائرة المساعدات الطبية اليوم إلى المكسيك تأكيداً على وقوف دولة الإمارات بجانب الشعب المكسيكي، ودعم كافة العاملين في المجال الطبي وإمدادهم بالأدوات والمستلزمات الطبية في جهودهم لمواجهة جائحة كورونا». يذكر أن دولة الإمارات، قدمت حتى اليوم، أكثر من 1079 طناً من المساعدات لأكثر من 72 دولة، استفاد منها نحو 1 مليون من العاملين في المجال الطبي.