منى الحمودي (أبوظبي) 

أكد عبدالله الراشدي، المتحدث باسم شركة طموح للرعاية الصحية، لـ«الاتحاد»، أن تقنية «دي بي آي» (DPI) التي تستخدم الليزر في الكشف عن الإصابة بفيروس «كوفيد- 19»، تتيح الحصول على النتيجة خلال دقيقتين فقط من بدء التسجيل.
وأوضح أن تقنية الليزر«دي بي آي» تم اعتمادها من قبل وزارة الصحة ووقاية المجتمع للكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس «كوفيد- 19»، حيث إنها تقوم بالكشف عن التشوه في خلايا الدم، ما يعني وجود التهابات، وبالتالي احتمالية أن يكون الشخص مصاباً بـ«كوفيد- 19» منوهاً بأنه يتم تحويل المشتبه بهم لفحص مسحة الأنف «PCR» في الموقع نفسه، قبل العودة إلى محل إقامته، والتأكيد على عدم المخالطة حتى ظهور النتيجة.
وأشار الراشدي إلى أن إجراءات الفحص والحصول على النتيجة لا تستغرق أكثر من دقيقتين، حيث يتم تسجيل الشخص عبر قارئ الهوية، ومن ثم أخذ الدم من الإصبع بنفس طريقة فحص السكري في الدم، من خلال خدش صغير بمشرط طبي في الإصبع، وبالتالي وضعه تحت الجهاز، حيث تضيء خلايا الدم المحاصرة بين شريطين مغطيين بشعاع الليزر، وبعد ذلك تتمكن التقنية من تحديد إذا ما كانت خلايا الدم مصابة بالفيروس من عدمه.
وذكر الراشدي أن مركز الفحص بتقنية «دي بي آي» موجود في منطقة سيح شعيب بعد نقطة التفتيش، حيث يتم توجيه من ليس لديه فحص سلبي لدخول إمارة أبوظبي للخيمة لعمل الفحص، بسعر 50 درهماً. 
وأفاد الراشدي بأن نقطة الفحص بالليزر تعمل 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، ويتيح الفحص لمن يحمل نتيجة سلبية لفيروس «كوفيد- 19» دخول الإمارة خلال 48 ساعة من تسلم النتيجة، وبإمكانه إعادة الفحص بعد انتهاء المدة المحددة لدخول الإمارة مرة أخرى.
وحول الازدحام والضغط المتوقع على نقاط الفحص بالليزر، أكد الراشدي تطبيق نقطة الفحص إجراءات الوقاية والتباعد بين الراغبين بعمل الفحص، وأنه جارٍ العمل على استيعاب الأعداد الكبيرة الراغبة بالفحص من خلال توسيع نقطة الفحص وزيادة أعداد منصات وموظفي خدمة العملاء. 
وأضاف أنه تم عمل خيمة إضافية للاستقبال والانتظار، لتجنب وقوف المراجعين خارج منطقة الفحص، مع مراعاة إجراءات التباعد. داعياً الراغبين بعمل الفحص الحضور بأوقات مختلفة لتجنب الازدحام والانتظار.
وكشف الراشدي لـ«الاتحاد» عن بدء تنفيذ خطة زيادة أعداد نقاط الفحص عند نقاط التفتيش التي تتبع تقنية «دي بي آي»، وذلك للتغلب على تحديات الوقت والمكان، وتطبيق المعايير والإجراءات الوقائية كافة. 
ونوه الراشدي بأنه لا يتم عمل الفحص لمن هم أقل عن 12 عاماً بناءً على قرار إمارة أبوظبي.