هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

شددت دائرة بلدية رأس الخيمة حملاتها الرقابية على مختلف منشآت كي وغسيل الملابس المتواجدة في الإمارة، وذلك عبر تنفيذها الزيارات الروتينية والعشوائية من قبل الفرق الرقابية، وكشفت أن العام الماضي تمكنت فيه الإدارة من تنفيذ حملة موسعة إلى عدد من تلك المنشآت التي بلغت 100 منشأة تم على إثرها التدقيق على كافة الاشتراطات الصحية حيث أسفرت تلك الحملات عن مخالفة 12 منشأة نتيجة لعدم توافر البطاقات الصحية للعمال وعدم الالتزام بالاشتراطات الصحية والغسيل خارج نطاق المنشأة.
وذكرت أنه تم تحرير 36 إنذاراً لعدم وجود زي مخصص للعمال وعدم الاهتمام بترتيب وتنظيم المنشأة مع إغلاق 3 منشآت، مؤكدة أن المراقبين قاموا بزيادة جرعات التوعية للعاملين في تلك المنشآت بهدف إشراكهم في تعزيز معايير جودة الحياة.
وقالت شيماء الطنيجي مدير إدارة الصحة العامة في البلدية لـ«الاتحاد»: إن منشآت كي وغسيل الملابس المتواجدة في إمارة رأس الخيمة تحت أعين المراقبين ممن يتجهون إلى تنفيذ الزيارات الميدانية للتحقق من مدى التزامها بكافة الاشتراطات الصحية إلى جانب اتخاذ اللازم في حال ضبط المخالفات لكي يتم إحكام الرقابة.
وقد رصدت البلدية ممثلة في إدارة الصحة العامة عدداً من الملاحظات المتعلقة بنشاط عمل تلك المنشآت عبر الحملات السابقة الأمر الذي أوجب إعادة التدقيق بتلك الملاحظات والعمل على دعوة أصحابها والعاملين بها إلى اتباع كافة الاشتراطات الصحية والابتعاد عن الإخلال بها لتجنب الإجراءات الصارمة التي قد تصل إلى حد الإغلاق.