دبي (الاتحاد) 

أدى تسرب غاز إلى حدوث انفجار في مطعم بمنطقة القصيص قرب شارع دمشق بدبي، دون وقوع أي إصابات بشرية، متسبباً بإلحاق أضرار جسيمة في مطعمين آخرين محاذيين، وصيدلية وصالون تجميل نسائي، إلى جانب 3 سيارات كانت متوقفة في المكان.
وقال العميد عبد الحليم الهاشمي، نائب مدير مركز شرطة القصيص: «إن إدارة مركز القيادة والسيطرة في شرطة دبي، تلقت في الساعة الرابعة صباحاً بلاغاً عن وقوع انفجار في مطعم كان مغلقاً في ذلك الوقت»، مبيناً أن الشرطة فور وصولها إلى الموقع عملت على إخلاء السكان احترازياً لساعات عدة، بالتعاون مع فرق الدفاع المدني بدبي، بهدف التحقق من الأضرار في البناية التي تضم المطعم والمكونة من طابقين، والعمل على إعادة السكان لمقار سكنهم، فور الانتهاء من إجراءات التحقق من الأضرار.
وأشار العميد الهاشمي، إلى أن التحقيقات الأولية أظهرت أن السبب وراء الحادث هو حدوث تسرب في الغاز، مشيراً إلى أن إدارة مسرح الجريمة في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، تعكف على إعداد التقرير النهائي حول الحادث ومسبباته، بعد رفع الآثار المادية من المكان.
وشدد العميد الهاشمي على أصحاب المطاعم، ضرورة التحقق من أنظمة السلامة والأمان في المطاعم، والصيانة الدورية للأنابيب وموصلات الغاز، خاصة مع بدء موسم فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة.