أبوظبي (وام) 

أكدت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب، أن مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ «مسبار الأمل» يؤكد أن دولة الإمارات برؤية قيادتها الرشيدة ماضية وبعزم لتحقيق الإنجازات العالمية الرائدة في المجالات كافة.
وقالت معاليها: إن هذا المشروع الرائد يشكل محطة فارقة في مسيرة الإنجازات الوطنية، فرغم التحديات مضت مراحل تنفيذ المشروع بخطوات ثابتة، وصولاً إلى انطلاق المسبار في مهمته التاريخية.
وأضافت: «نفتخر بشباب الوطن الذين حملوا على عاتقهم مهمة هذا المشروع منذ مراحله الأولى.. لقد أدى مهندسونا دورهم على الوجه الأكمل وقدموا نموذجاً رائداً لما يحظى به شباب الوطن من دعم ورعاية وتمكين من القيادة الرشيدة، انطلاقاً من الإيمان الكامل بدورهم الهام في مسيرة التنمية المستدامة، فهم عماد المستقبل والمحرك الرئيسي للتنمية الاقتصادية، وبهم يزدهر الوطن، وتتحقق الطموحات».