أنجزت دائرة الصحة - أبوظبي، بالتعاون مع الجهات المختصة بنجاح، حملة المسح والفحوص الشاملة في المناطق الصناعية بمنطقة الظفرة، والتي استمرت 10 أيام، واحتوت انتشار فيروس «كوفيد-19» بين سكان تلك المناطق.
شملت الحملة المناطق الصناعية في كل من مدينة زايد وغياثي والمرفأ وليوا والسلع، وسهلت وصول خدمات الرعاية الصحية، وتقديم أشكال مختلفة من الدعم لسكان المناطق الصناعية.
جاءت الحملة في إطار مشروع المسح الوطني الذي يهدف لإجراء فحوص فيروس «كوفيد-19» لأكبر عدد ممكن من سكان الإمارة، ووفرت الحملة النقل لمراكز الفحص والتقييم والكشف الطبي مجاناً لـ 66,000 من السكان، بالإضافة إلى مسح 701 مبنى.
وشهدت تقديم الدعم للسكان لضمان سلامتهم وصحتهم، من خلال توزيع أكثر من 300,000 كمامة، وتوفير برامج توعية بعدة لغات حول التباعد الجسدي وكيفية استخدام مستلزمات الوقاية الصحية، ما أدى إلى ارتفاع نسب الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية. كما قدمت الحملة أكثر من 853,000 وجبة غذائية صحية للسكان.
وبذل أبطال خط الدفاع الأول، والعديد من المتطوعين جهوداً دؤوبة لدعم الحملة التي لاقت ترحيباً واسعاً، وإشادة من السكان.