عجمان (الاتحاد)

 نظم مركز عجمان للإحصاء والتنافسية، وبالتنسيق مع «الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء»، دورةً تدريبيةً لإعداد مشرفي المسموح الميدانية، ويتم تنفيذها «عن بُعد»، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية والوقائية للدولة، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».
وقالت حصة بن زايد، مديرة العمل الميداني: إن الدورة التي تستمر لمدة أربعة أيام، تشارك فيها نخبة من الباحثين المتميزين من ذوي الخبرة والتخصص والكفاءة بالعمل الميداني، وتهدف الدورة إلى تطوير ورفع كفاءة وقدرات العاملين في المسح الميداني، وتأهيلهم للعمل كمشرفين ميدانيين بالمسوح الإحصائية المستقبلية المناطة بالمركز.
وأشارت إلى أن الدورة تتضمن عدداً من المحاضرات المكثفة لصقل خبراتهم الميدانية، وتتركز أهم محاور الدورة حول أهمية المسوح الإحصائية وأنواعها، وأساليب وطرق جمع البيانات الإحصائية، وأنواع التعدادات والمسوح الاجتماعية والسكانية، وكيفية توزيع المهام على الباحثين، والإشراف على تقيدهم بالتعليمات والأوامر الصادرة، وتعاملهم مع الجمهور ومتابعة إنجازهم.
وذكرت، أن هذه الدورة المتخصصة بمجال العمل الميداني، تم اعتمادها لرفع مستوى الكفاءة والخبرة لدى العاملين في المجال الإحصائي، بالإضافة إلى ترسيخ الطرق الصحيحة في الحصول على المعلومات الإحصائية بالوقت المناسب وبدقة عالية، الأمر الذي سيسهم بشكل كبير في مساعدة المسؤولين على اتخاذ قرارات سليمة في المستقبل.
ولفتت إلى أن المركز يسعى للوصول إلى بيانات إحصائية كاملة عن المجتمع المحلي في الإمارة، من خلال تطوير نظامه الإحصائي الشامل.