أبوظبي (الاتحاد)

أكد ضرار حميد بالهول الفلاسي، رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في المجلس الوطني الاتحادي، أن اللجنة عقدت 13 اجتماعاً منذ بداية دور الانعقاد العادي الأول للفصل التشريعي الـ17 عشر، منها 8 اجتماعات عن بُعد على مدى 40 ساعة عمل، مشيراً إلى أن اللجنة تناقش حالياً مشروع قانون اتحادي في شأن جمع التبرعات، يتكون من 34 مادة، ويهدف إلى توحيد الجهود بين الجهات الاتحادية والمحلية والتنسيق بينها من خلال قانون ينظم جمع التبرعات، كما تناقش اللجنة موضوعاً عاماً بشأن التلاحم الأسري ودوره في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة.
وتتكون اللجنة من كل من: مريم ماجد بن ثنية مقررة اللجنة، وناعمة عبدالرحمن المنصوري، والدكتورة شيخة عبيد الطنيجي، وصابرين حسن اليماحي، وحميد علي العبار الشامسي، وخلفان راشد النايلي الشامسي.  وأشارت مريم ماجد بن ثنية، مقررة اللجنة، إلى أن اللجنة تواصل مناقشة موضوع التلاحم الأسري، ضمن خطة عملها التي تشمل عقد لقاءات مع الجهات المعنية وذات الاختصاص في التلاحم الأسري، لتبادل الآراء حول العديد من التحديات التي تقف أمام تلك الجهات في ترسيخ التلاحم الأسري، وحل قضايا الأسرة.
ومن ناحيتها، ذكرت ناعمة عبدالرحمن المنصوري، أن اللجنة تبنت مناقشة موضوع التلاحم الأسري، لما لهذا الموضوع من أهمية كبيرة للمجتمع الإماراتي والمقيمين في الدولة.