أبوظبي (الاتحاد)

احتفلت مدارس أدنوك بإنجازات رائدة، حققها خريجوها لعام 2020، مدفوعة بخبرات فريق الإدارة، وقيادة أكاديميات الدار. 
 وأثبت النهج التعليمي المتطور، الذي اتبعته أكاديميات الدار في التعليم عن بُعد، على مدار الأشهر الثلاثة الماضية من العام الدراسي الحالي، كفاءته من خلال النتائج المذهلة، التي حققها طلبة الصف الثاني عشر الثانوي، حيث سيواصل 249 طالباً مسيرتهم الدراسية وتحصيلهم العلمي العالي في الجامعة، أي بنسبة إجمالية تبلغ 95 بالمائة. 
وهنأ غنّام المزروعي، رئيس مجلس أمناء مدارس أدنوك في جميع الفروع، من خلال رسائل فيديو شخصية، عبر احتفالات افتراضية منفصلة، جميع خريجي عام 2020. 
 وشاركت سحر كوبر، الرئيس التنفيذي لأكاديميات الدار في الاحتفالات الافتراضية، التي أقيمت بحضور الخريجين وعائلاتهم والمعلمين، وأثنت على الجهود المبذولة من قبل الطلبة، إذ دعمت أكاديميات الدار الفروع الثلاثة لمدارس أدنوك في أبوظبي، من خلال توفير مناهج تعليمية متطورة تطبق أفضل المعايير العالمية وأساليب التعلم الحديثة، وفقاً لاتفاقية التعاون الموقعة مع مدارس أدنوك. 
 حضر حفل التخريج مديرو مدارس ساس النخل د. كيت سوتون جونز ومدينة زايد ويندي بيرش ومدرسة الرويس ويندي بروك، ووجهوا رسائل ملهمة لطلبتهم بمناسبة نجاحهم، وبلغ عدد الطلبة المتخرجين من مدرسة ساس النخل 170 طالباً و 23 طالباً من الرويس، و56 طالباً من مدرسة مدينة زايد.