رحبت دولة الإمارات بتبني مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية مشروع قرار مُقدماً من فرنسا وألمانيا وبريطانيا، يدعو إيران للتعاون الكامل مع الوكالة وتلبية طلباتها دون إبطاء، بما في ذلك إتاحة إمكانية الوصول فوراً إلى عدد من مواقع طهران النووية.
وثمنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان لها، جهود الوكالة في هذا الشأن لما يمثله المشروع من خطوة مهمة وجادة للحد من تطوير طهران التقنية النووية لأغراض غير سلمية، وباعتباره يأتي انسجاماً كاملاً مع مطالب دولة الإمارات ودول المنطقة.
وأشادت دولة الإمارات بالدور المهم الذي تقوم به الوكالة الدولية للطاقة الذرية فيما يتعلق بالتحقق والرصد مِن برنامج إيران النووي، وعلى المهنية والشفافية العالية التي يتمتع بها مفتشوها، مؤكدة ضرورة العمل لإيجاد منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط.