دبي (الاتحاد)

أكد الدكتور علي بن سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، أن الكلية تبنت رؤية استراتيجية، قصيرة وبعيدة المدى، لإدارة أزمة وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19»، استناداً إلى منهج الكلية القائم على تفعيل آليات وأدوات الإدارة في أوقات الطوارئ والأزمات، وضمان استمرارية العمل، مع المحافظة على الجودة والكفاءة، وفق أعلى المعايير الإدارية والأكاديمية.
وقال: اتخذت الكلية عدداً من الإجراءات خلال تطبيق برنامج التعقيم الوطني، وتحويل البرامج الأكاديمية والتدريبية المتخصصة، والانتساب المفتوح والتقييمات، إلى برامج إلكترونية ذكية عبر المنصات، وتحويل جميع جلسات الإشراف والمحاضرات، لتصبح عن بُعد، مع التقيد بمواعيد التقويم الأكاديمي المحدد سابقاً، وتحويل 44 مساقاً و270 طالباً، بجانب تحويل 4 برامج تدريب و132 متدرباً للتعلم عن بُعد، بإجمالي 736 ساعة تعليم وتدريب خلال الـ 5 أسابيع الأولى من قرار التباعد الجسدي. بالإضافة إلى ذلك، قامت الكلية بإطلاق منصة التعليم التنفيذي الذكية.