دبي (الاتحاد)

أطلق مركز دبي لدم الحبل السري والأبحاث، التابع لهيئة الصحة بدبي، خدمة التسجيل الإلكتروني لطلب تخزين الخلايا الجذعية في المركز لمدة 30 سنة، ضمن جهوده المستمرة للتسهيل على الأمهات الحوامل للاستفادة من خدمات المركز في كافة الظروف، وخاصة في هذا الظرف الاستثنائي خلال جائحة كوفيد-19.
وأكدت الدكتورة فاطمة الهاشمي، رئيس وحدة استقطاب المتبرعين والباحث الإكلينيكي الأول بمركز دبي لدم الحبل السري والأبحاث، أهمية هذه الخدمة التي ستساهم بشكل فعال في توفير الوقت الجهد على الأمهات، وتفادي مشقة التنقل للوصول إلى المركز للاستفادة من الخدمة، إضافة إلى تعزيز الإجراءات الوقائية لدى الحوامل في ظل الظروف الحالية، خاصة أن فئة الحوامل من الفئات الأكثر عرضة للعدوى، ‬والتأكد ‬من ‬استيفاء ‬الشروط ‬المطلوبة ‬للتسجيل ‬الرسمي ‬في ‬المركز ‬لتخزين ‬الخلايا ‬الجذعية ‬لمدة (‬30) ‬سنة.
وأشارت إلى الدورات والبرامج التدريبية المستمرة التي ينفذها المركز عن بُعد، وتدريب 37 من الكوادر الطبية والتمريضية بمستشفى حتا، عن بُعد.
وأوضحت أن المركز ساهم حتى الآن، بالتعاون مع المراكز العالمية، في علاج 20 حالة مرضية كانت تعاني من الثلاسيميا، والأنيميا المنجلية، واللوكيميا، وفنكوني الأنيميا، بعد تزويد هذه المراكز بالخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل السري والمخزنة في المركز، مشيرة إلى نجاح المركز منذ تأسيسه عام 2006م، وحتى الآن، في تخزين أكثر من 7000 عينة من الخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل السري لأمهات من مختلف الجنسيات.