ناشدت شرطة أبوظبي الأسر ضرورة تعزيز الإجراءات الوقائية واتخاذ التدابير اللازمة عند اصطحاب الأطفال والانتباه إليهم وعدم تركهم بمفردهم وحمايتهم من حوادث الاختناق بالمركبات خاصة مع دخول فترة الصيف.


وأوضحت، أن ترك الأطفال في المركبات قد يتسبب في وفاتهم أو تعريضهم للاختناق نتيجة نقص الأوكسجين وارتفاع درجات الحرارة داخل المركبة أو تحريكها جراء العبث بناقل الحركة ووقوع حادث أو استغلال ضعاف النفوس وسرقة السيارة.
وطالبت الأسر بعدم الاعتماد على الآخرين عند النزول من السيارة وترك الأطفال في المقاعد الخلفية وهم في حالة نعاس أو نوم، أو إعطاء مسؤولية الاهتمام بهم لإخوانهم الأطفال الذين يكبرونهم سنا مما يتسبب في اختناقهم في حال توقف السيارة تماما عن التشغيل.


وأشارت إلى وقوع حوادث اختناق للأطفال خلال السنوات الماضية بسبب تراخي بعض أولياء الأمور في متطلبات السلامة العامة وحماية الأبناء من الخطر .. مشددة على أن إهمالهم جريمة يعاقب عليها القانون وسيتم إحالة كل من يثبت إهماله في مثل هذه الحالات إلى الجهات القضائية لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.


وأكدت شرطة أبوظبي اهتمامها المستمر بالتوعية عبر منصات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام بمثل هذه الحوادث وتنبيه الأسر بشأنها .. مشددة على دور أولياء الأمور في حماية الأطفال من مثل هذه المخاطر، متمنية عدم وقوع مثل هذه الحوادث التي يذهب ضحيتها الأبرياء.