أبوظبي (وام)

 سهلت دولة الإمارات في إطار جهودها الإنسانية المستمرة، عودة 100 من رعايا الجمهورية اليمنية الشقيقة إلى بلادهم أمس. وجاءت هذه المبادرة بالتنسيق مع السفارة اليمنية لدى الدولة حيث تم اتخاذ كافة التدابير الصحية اللازمة وإجراء كافة الفحوص الطبية للتأكد من سلامتهم وصحتهم وعدم إصابتهم بفيروس كورونا المستجد قبل مغادرتهم الدولة.

  • الإمارات تسهل عودة 100 يمني إلى بلدهم

 وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي -في بيان لها- أنه انطلاقاً من العلاقات الأخوية الراسخة التي تجمع بين البلدين الشقيقين، وحرصاً على توفير مختلف أشكال الدعم والرعاية للأشقاء في اليمن، قامت دولة الإمارات بإجلاء 100 من رعايا الجمهورية اليمنية الشقيقة إلى بلادهم بناء على طلبهم. من جانبها أعربت سفارة الجمهورية اليمنية لدى الدولة عن بالغ شكرها وتقديرها للجهود الكبيرة التي قامت بها وزارة الخارجية والتعاون الدولي في إعادة مواطنيها إلى بلادهم، وعلى الحفاوة والتكريم اللذين يحظى بهما المواطنون اليمنيون خلال وجودهم في الدولة.