الشارقة (الاتحاد)

أغلقت دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة عدداً من الصالونات الرجالية والنسائية في الإمارة لعدم التزامها بالقرارات الوقائية والضوابط والإجراءات الاحترازية لتجنب انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19»، وذلك خلال الجولات والحملات الرقابية التي يقوم بها الضباط التجاريون من إدارة الرقابة والحماية التجارية في الدائرة بشكل مستمر على أسواق الإمارة في مختلف مناطقها، وبشكل دوري ومكثف وخصوصاً خلال الفترة الراهنة.
وقام الضباط التجاريون للدائرة بمسح كامل للصالونات ومراكز التجميل النسائية والرجالية، للتأكد من التزامها من خلال حملات رقابية مكثفة، خاصة بعد السماح لهم بمزاولة أعمالهم مرة أخرى شرط استيفائهم والتزامهم بتطبيق الاشتراطات المصرح بها من الدائرة، والتي شملت الالتزام بوضع الكمامات والقفازات الطبية للموظفين والمتعاملين، إلى جانب ضرورة الالتزام باستقبال الزبائن عن طريق حجز المواعيد لطلب الخدمة لضمان الصحة والسلامة العامة للجميع، والتأكد من تعقيم المركز أو الصالون بشكل دائم. في حين تقوم الدائرة الاقتصادية بالشارقة من خلال فريقها من الضباط التجاريين بالتحقق من التزام هذه المنشآت، وغيرها من المنشآت الاقتصادية الأخرى بمعايير الصحة والسلامة المعتمدة، والإجراءات الاحترازية التي تم تعميمها.
وأكدت الدائرة عدم التهاون في مخالفة أي منشأة لا تلتزم بالإجراءات والضوابط الصادرة عن الجهات المعنية في الإمارة، كما وأشارت إلى أهمية التعاون التام من الجميع لتحقيق الأهداف المرجوة من التدابير التي وضعت لحماية المجتمع في الظروف الصحية الراهنة.
 ووسّعت اقتصادية الشارقة حملاتها الرقابية لتشمل مختلف المناطق في إمارة الشارقة، ولتصل إلى المنطقة الوسطى والشرقية، وذلك لضمان نشر الطمأنينة عند الناس، والتأكد من عدم وجود تجاوزات ومخالفات، قد تسبب خطورة على الصحة العامة، في جميع المناطق التابعة لإمارة الشارقة، مؤكدة وجود التزام بنسب مرتفعة في مراكز التجميل النسائية وصالونات الحلاقة الرجالية. وفي وقت سابق وجهت اقتصادية الشارقة جميع الصالونات ومراكز التجميل في الإمارة بضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية لمرحلة إعادة فتح الصالونات، والالتزام بالتعليمات الصادرة.