عمر الحلاوي (العين)

كثفت بلدية مدينة العين الزيارات التفتيشية على صالونات الحلاقة والمراكز التجميلية، خلال الفترة الحالية، تزامناً مع عيد الفطر المبارك، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، والتأكد من التزامها بالأساليب الوقائية على مستوى النظافة والتعقيم، لمنع انتقال الأمراض والعدوى، حيث يبلغ عدد الصالونات الرجالية في مدينة العين حوالي 696 صالوناً ونحو 355 صالوناً نسائياً، وقد حرر مفتشو البلدية خلال شهر مايو الجاري 53 مخالفة وإنذاراً، من بينها 37 مخالفة لعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية من تعقيم ولبس للكمامات والتباعد الجسدي. 
وقال أحمد نادر النيادي رئيس قسم رقابة الأنشطة الصحية في بلدية العين، إن الإجراءات تتضمن التزام العاملين في الصالونات بارتداء الكمامات والقفازات وتعقيم المعدات المستخدمة بشكل دوري واستخدام الأدوات ذات الاستخدام الواحد، مثل الأمواس والأمشاط وتطبيق إجراءات التباعد بين الكراسي لا يقل عن متر ونصف المتر، وتعقيم الكراسي وأماكن تقديم الخدمة بعد كل زبون واستقبال الزبائن من خلال الحجز المسبق، ويمنع انتظار الزبائن وإزالة كراسي الانتظار. 
ولفت إلى أن البلدية أمرت صالونات ومراكز التجميل بإيقاف خدمات الحمام الشرقي والمساج والتدليك والاسترخاء بشكل نهائي، وذلك بناءً على التوجيهات الواردة الأخيرة من الجهات المختصة، ووفق الإجراءات الاحترازية بأن يكون عدد متلقي الخدمة 30% من مساحة استيعاب الصالون، وأن يطبق التباعد في الكراسي عبر إلغاء كراسي بين كل اثنين وإلغاء أماكن الانتظار، ومنع الزبائن الجلوس للانتظار داخل الصالون، لافتاً إلى استقبال شكاوى وملاحظات الجمهور طوال فترة العيد على مركز الاتصال حكومة أبوظبي أو هاتف الطوارئ لبلدية العين.  وأضاف أن المخالفات يتم تحريرها استناداً للقانون الخاص بالأنشطة الصحية والغذائية والتي تتضمن غرامات مالية تتراوح ما بين 500 درهم إلى 1000 درهم، ومضاعفة الغرامة في حالة تكرار المخالفة، بالإضافة لتطبيق المخالفات التي صدرت مؤخراً من النائب العام الخاصة بإجراءات التباعد وارتداء الكمامات، حيث تجري عمليات التفتيش بشكل يومي وانتشار المراقبين في المدينة للتأكد من تطبيق الإجراءات الاحترازية والزيارات التفتيشية، حيث يبلغ عدد المفتشين 16 مفتشاً للصحة والسلامة في بلدية العين من بينهم 5 مفتشات نساء.