أبوظبي (الاتحاد)

أعلن مركز العاصمة للفحص الصحي، أحد مرافق شبكة مبادلة للرعاية الصحية أمس، افتتاح مركز جديد لاختبارات وفحوصات الكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في منطقة المصفح في أبوظبي تحت إشراف الخدمات العلاجية الخارجية، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة». ويتميز المركز الجديد بطاقته الاستيعابية العالية التي تخوّله استقبال 3,500 مراجع، وذلك بما يتماشى مع توجيهات حكومة أبوظبي ومبادراتها الرامية لضمان بيئات عمل صحية ومستدامة. 
 وأوضح حسن جاسم النويس، نائب أول رئيس «مبادلة للرعاية الصحية» أن افتتاح مركز الفحص الجديد بالتعاون مع الخدمات العلاجية الخارجية وشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» يأتي استكمالاً للجهود التي تبذلها مرافق مبادلة للرعاية الصحية لتحقيق أهداف حملة #نعمل_نخلص التي أطلقتها شركة مبادلة لمساندة الجهود الوطنية التي تُبذل في هذه المرحلة ودعماً للتوجيهات الحكومية بتوسيع نطاق عمليات الفحص للكشف عن فيروس كوفيد - 19 وتحييده.
 ويُعد مركز العاصمة للفحص الصحي واحداً من أربعة مرافق مشاركة في مشروع المسح الوطني، المبادرة الحكومية التي تستهدف اختبار 335000 من السكان والموظفين في منطقة المصفح وزيادة وعيهم حول الإجراءات الوقائية التي يمكنها المساهمة في تقليل مخاطر العدوى إلى أدنى حد إلى جانب الخطوات التي يجب اتخاذها في حال ظهور الأعراض.
وقال محمد الصديد، المدير التنفيذي للخدمات العلاجية الخارجية: «يسرنا التعاون مع «مبادلة للرعاية الصحية» ومركز العاصمة للفحص الصحي لتكثيف الدعم المقدم لمشروع المسح الوطني، وذلك ضمن إطار التزامنا بتوسيع نطاق فحوصات واختبارات الكشف عن فيروس كوفيد - 19 على امتداد إمارة أبوظبي باعتبارها واحدة من الاستراتيجيات التي أثبتت فعاليتها في الحد من انتشار الوباء». 
 وسيتم تقسيم الأشخاص الذين يزورون مركز الفحص الجديد وإجراء الفحوصات لهم استناداً إلى تاريخهم الطبي والأعراض التي ظهرت عليهم، حيث سيتم أخذ مسحة من الأشخاص الذين يعانون من أعراض تشير إلى «نسبة مخاطر منخفضة»، بينما سيتم أخذ مسحة وإجراء تقييم طبي للأشخاص الذين يعانون من أعراض تشير إلى «نسبة مخاطر عالية». وسيتم منح أولوية إجراء الفحوصات الطبية لكبار السن والحوامل.
 بدوره، قال هيثم الصبيحي، الرئيس التنفيذي لمركز العاصمة للفحص الصحي: «نأمل أن تساهم خدماتنا المقدمة بدعم الجهود الحثيثة التي تبذلها دائرة الصحة أبوظبي وحكومة دولة الإمارات للسيطرة بشكل كامل على تفشي فيروس كورونا المستجد، وأن نرى دولة الإمارات وقد تجاوزت هذه الأزمة وعادت الحياة فيها إلى طبيعتها لتبقى مكاناً آمناً للجميع».
  ويقدم المركز خدماته خمسة أيام في الأسبوع من الساعة 9 صباحاً حتى 3 بعد الظهر. وسيتلقى الأفراد الذين يجرون الفحوصات نتائجهم في غضون يومين إلى ثلاثة أيام عبر الهاتف أو الرسائل النصية القصيرة.