أبوظبي (وام)

أرسلت دولة الإمارات أمس، طائرة مساعدات تحتوي على 4 أطنان من الإمدادات الطبية إلى غامبيا، لدعمها في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، وسيستفيد منها أكثر من 4 آلاف من العاملين في مجال الرعاية الصحية لتعزيز جهودهم في احتواء انتشار الفيروس.
وقال عمر المهيري، القائم بالأعمال لدى سفارة الدولة في السنغال: إن تقديم المساعدة إلى غامبيا يعد جزءاً من المبادرات التي تقوم بها دولة الإمارات لتعزيز جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء أفريقيا، وإن حماية العاملين في الخطوط الأمامية في مجال الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم، هي ركيزة أساسية لدى دولة الإمارات لمساعدة الدول الأخرى على مواجهة هذه الأزمة. وقدمت دولة الإمارات أكثر من 627 طناً من المساعدات لأكثر من 52 دولة، استفاد منها نحو 627 ألفاً من المهنيين الطبيين.

2.1 مليون وجبة إفطار لـ«خليفة الإنسانية»
بلغ عدد وجبات الإفطار التي وزعتها مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، منذ بداية شهر رمضان المبارك ولغاية 27 رمضان، نحو مليونين ومئة ألف وجبة في أبوظبي والعين والظفرة.
وأوضحت المؤسسة أنها تواصل توزيع الوجبات لفئة العمال في أبوظبي بمناطق سكنهم يومياً بعدد 63 ألف وجبة، بالتعاون والتنسيق مع 32 مطعماً يوفر يومياً 50 ألف وجبة، بالإضافة إلى 52 أسرة مواطنة تقدم يومياً 12 ألفاً و800 وجبة، ليصبح العدد 63 ألفاً و400 وجبة يومياً. هذا إلى جانب توزيع العصائر ومنتجات الألبان، بالتعاون مع 3 شركات وطنية وهي شركة أبقار العين ومرموم وميلكو، وفي مدينة العين 20 مطعماً يوفر يومياً 19 ألفاً و500 وجبة، وتقدم 30 أسرة 4250 وجبة يومياً. 
وأكدت المؤسسة أهمية دور المنسقين المتطوعين، والبالغ عددهم 88 متطوعاً، في استقبال الوجبات وتوزيعها وفحصها، للتأكد من صحة الطعام ومطابقة المواصفات والاشتراطات التي وضعتها المؤسسة قبل توزيعها على المستفيدين، وتوصيل الوجبات للمسؤول عن السكن ليقوم بعملية تنظيم العمال، لمنع التجمعات أثناء التوزيع.