تحرير الأمير (دبي)

كشفت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، عن إغلاق أحد مراكز «آمر» بمنطقة البطين في دبي، من أصل 68 مركزاً منتشرة على جميع مناطق الإمارة، وذلك بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، لعدم الالتزام بالإجراءات والتدابير الاحترازية، المتعلقة بالحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19».
وأشارت إلى أن المخالفات التي تم ارتكابها من المركز، هي تخطي عدد الموظفين المسموح لهم العمل في المركز من إجمالي القدرة الاستيعابية، فضلاً عن عدم وجود كاشف حراري للمتعاملين والمراجعين، وأيضاً عدم وجود مسافات آمنة بين متعاملي ومراجعي المركز. ووجهت إقامة دبي جميع مراكز «آمر»، إلى ضرورة الالتزام بمختلف التوجيهات والتدابير الاحترازية، مثل ارتداء الكمامات والقفازات وتطبيق مبادئ التباعد الجسدي، ووضع الملصقات المتعلقة بذلك، وألا تتجاوز نسبة الموظفين، وكذلك المتعاملين، 30% من إجمالي القدرة الاستيعابية للمركز.
وأنجزت مراكز «آمر» النموذجية 24 ألف معاملة، خلال الفترة من 27 مارس حتى 7 مايو الجاري، تضمنت تجديد الإقامة وإلغاء إقامة وإقامة جديدة، وجاء ذلك بعد إعلان إقامة دبي عن إعادة فتح كافة مراكز «آمر» النموذجية المنتشرة في إمارة دبي، والبالغ عددها 68 مركزاً، والمعاملات المنجزة خلال العمل عن بُعد، عبر تطبيق «آمر» الذكي.
وقال الرائد سالم بن علي، مدير إدارة آمر لسعادة المتعاملين: إن إقامة دبي اتخذت حزمة من التدابير كما نظمت جولات تفتيشية دورية لمتابعة التزام مراكز «آمر» النموذجية بالتدابير الاحترازية، إذ بلغت الجولات التفتيشية خلال فترة تخفيف القيود 136 جولة، من أجل الوقوف على سلامة وصحة المتعاملين والموظفين، واستمرارية منظومة العمل، مع ضمان السلامة للجميع، وذلك في ظل التدابير الوقائية للتغلب على التحديات الحالية.