أبوظبي (وام)

نظم «مكتب شؤون أسر الشهداء» في ديوان ولي عهد أبوظبي، بالتعاون مع مركز أبوظبي للصحة العامة التابع لدائرة الصحة - أبوظبي محاضرة عبر تقنيات الاتصال المرئي عن بُعد لأرامل الشهداء بعنوان «طرق الوقاية من فيروس كورونا المستجد كوفيد- 19» ألقتها الدكتورة عائشة الظاهري -رئيس قسم التثقيف الصحي وبرامج الصحة العامة.
ويأتي تنظيم هذه المحاضرة في إطار حرص مكتب شؤون أسر الشهداء على تنمية الوعي وتعزيز معارف ذوي شهداء الوطن الأبرار بكل ما يدور من حولهم سواء في المجالات الصحية أو الاجتماعية أو الاقتصادية وغيرها، وذلك في ضوء حرص القيادة الرشيدة على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين على أرضها ولضمان التعامل مع هذا التحدي بكفاءة وفاعلية لتجاوز هذه الظروف الاستثنائية.
وتطرقت المحاضرة إلى عدة محاور حول الوقاية واتباع الإجراءات الاحترازية، وفق أعلى المعايير التي من شأنها أن تحافظ على صحة وسلامة أفراد المجتمع.
وأشارت الدكتورة عائشة الظاهري إلى أن القيادة الحكيمة في دولة الإمارات حريصة على مواجهة هذا الفيروس بكل الإمكانات والطاقات البشرية والتي تكللت والحمدلله بالنجاح، موضحة أن أفراد المجتمع تقع عليهم مسؤوليات كبيرة من خلال تعاونهم وتفهمهم للإجراءات الوقائية التي تتخذها الجهات ذات الاختصاص.
وأكدت أن مسؤولية أسر الشهداء مضاعفة عبر حث الأبناء على اتباع الإرشادات الصحيحة والبقاء في بيوتهم، وقاية لهم ولأسرهم، فجهود الجميع مطلوبة خلال هذه المرحلة لتجاوز هذا التحدي.
وفي ختام المحاضرة دار نقاش تفاعلي بين الحضور والدكتورة الظاهري أجابت فيه على الاستفسارات والأسئلة المتعلقة بطرق الوقاية من هذا المرض والإجراءات الواجب اتباعها في حال الاشتباه بإصابة أحد أفراد العائلة.
جدير بالذكر أن «مكتب شؤون أسر الشهداء» سيواصل العمل على تنظيم أنشطة التوعية بالتعاون مع الجهات المختصة لتمكين ذوي الشهداء من مواكبة كل المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19»، وضمان توعيتهم بطرق الوقاية وسبل التكيف مع الظروف كافة.