أبوظبي (الاتحاد) -

 عقدت دائرة البلديات والنقل ورشة عمل افتراضية ضمن سلسلة ورش عمل لتوعية المتعاملين بالتحسينات التي أجرتها على النظام الإلكتروني الموحد لتراخيص البناء، وذلك بحضور أكثر من 400 خبير ومختص وممثلي المكاتب الاستشارية على مستوى الإمارة.
واستحدث النظام عدداً من التحسينات على المنظومة ضمن مجموعة من التحسينات والتي تتم بصفة دورية للتأكد من رفع جودة وكفاءة الإجراءات، مثل التفتيش الاختياري باسم «طلب تفتيش إنشائي لطلبات التعديل» يكون متاحاً فقط في رخص التعديلات وتحديث النماذج وتحديث التراخيص والشهادات، فضلاً عن إضافة خدمة «طلب تصريح تركيب لوحة إعلانية على السور المؤقت».
وقال المهندس علي شجاع العفيفي، مدير إدارة البناء والتراخيص في دائرة البلديات والنقل: «يأتي إطلاق هذه التحسينات ضمن توجه الدائرة إلى اتخاذ كل الإجراءات لتطوير خدماتها وذلك لتعزيز مكانة إمارة أبوظبي كواحدة من أفضل المدن على مستوى العالم للاستثمار والإقامة وبما يحقق رؤية قيادتنا الرشيدة».
وأشار إلى أن من التحسينات التي سيتم إجراؤها على النظام الإلكتروني لتراخيص البناء خلال الفترة القليلة المقبلة، إلغاء المسودات بعد 30 يوماً من تاريخ إنشاء الطلب وإلغاء الطلبات العالقة عند المتعامل بعد مرور 30 يوماً من إرجاع الطلب، وإضافة صفحة للمتعاملين باسم (الموافقات والشروط) ويظهر فيها المشاريع التي لها شروط غير مستوفاة فقط، كما يمكن الاطلاع على تقرير الشروط من خلال الضغط على أيقونة بجانب المشروع».
وناقشت الورشة عدداً من الموضوعات مثل تقييم استشاري التصميم، وتقييم استشاري الإشراف والمقاول أثناء التنفيذ، وخلال التسليم النهائي، والاجتماع الدوري للمتعاملين، والموافقات مثل موافقة هيئة البيئة، وموافقة شرطة أبوظبي على مخططات جهاز الإنذار العام، وتغيير أبعاد الأرض أثناء سير المشروع، وإقامة مشروع على أكثر من أرض.