أبوظبي (الاتحاد)

كرّم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الفائزين بجوائز مسابقة «التحبير للقرآن الكريم وعلومه 2020» في دورتها السادسة في حفل افتراضي عن بُعد أقيم، مساء أمس الأول، عبر تقنيات الاتصال المرئي.
وشارك في الحفل الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، والدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس مجلس أمناء جامعة محمد الخامس في أبوظبي، وأمين عام الجائزة الدكتور فاروق محمود حمادة المستشار الديني بديوان ولي عهد أبوظبي، وأحمد إبراهيم سبيعان الطنيجي المدير العام ورئيس اللجنة العليا للجائزة، وممثلو الشركات الراعية والداعمة، وعدد من الحضور.
وبدأ الحفل الذي أداره الإعلامي حامد المعشني، بالسلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم بصوت إبراهيم أحمد الشحي الفائز الأول بمسابقة ترتيل القرآن الكريم لفئة المواطنين الذكور في هذه الدورة 2020، ثم شاهد الحضور إلكترونياً فيديو خاصاً يعرض مسيرة الجائزة في أرقام وسطور، وجانباً من المشاركات المتميزة في الجائزة.
 وقال الدكتور فاروق محمود حمادة، إن الجائزة جاءت لتوكد أهمية نبذ التعصب والكراهية والتطرف، حيث إن رسالة الجائزة تتوافق مع توجيهات حكومة الإمارات ورؤية قيادتها الحكيمة لفهم روح الإسلام والوسطية ورسالته الإنسانية للعالم كافة، والتشجيع على البحث في العلوم المتعلقة بالقرآن الكريم، ونهجها في تعزيز التسامح وقيم الاعتدال ومحاربة التطرف.
من جهته، أكد أحمد إبراهيم سبيعان الطنيجي، أنه تم إعطاء الفرص للمشاركين في الفيلم القصير ليتحدثوا عن المتغيرات والظروف الحالية، لا سيما مع فرض انتشار فيروس كورونا «كوفيد 19» موضوعاً عاماً يتوجب المشاركة والمسؤولية من الجميع للإسهام في تعزيز السلامة والوقاية العامة والالتزام بتعليمات الجهات المختصة التي تم اتخاذها في معظم دول العالم وأفضل السبل المجتمعية للحد من انتشاره؛ لما لذلك من أثر إيجابي على تعزيز المسؤولية المجتمعية لكل فرد من أفراد المجتمع ومؤسساته العاملة وفي إطار دعم الجهود الحكومية لتعزيز السلامة والوقاية العامة.
 كشف أحمد الطنيجي عن أن الدورة السادسة الحالية لعام 2020 شهدت إقبالاً غير مسبوق على صعيد المشاركات مقارنة مع الأعوام السابقة، في إشارة إلى أهمية الجائزة وتحقيقها الأهداف المرجوة منها في نشر تعاليم الإسلام السمحة، وتعزيز السلوكيات الإيجابية بين النشء. وقال إن عدد المشاركين في الدورة السادسة 2020 بلغ (3394) مشاركاً من 58 جنسية، مقارنة مع (1932) مشاركاً في الدورة السابقة 2019، موضحاً أن الدورة الحالية شهدت تنافساً عالياً في الفئات كافة، خاصة في مجال ترتيل القرآن الكريم.
وعلى صعيد الفائزين، قال الطنيجي، إن الفائزين كانوا على النحو التالي: جائزة أفضل ترتيل للقرآن الكريم «فئة المواطنين - الذكور» كان الأول إبراهيم أحمد الشحي، والثاني إبراهيم محمد الحوسني، فيما نال المركز الثالث عبدالله عبدالكريم الزرعوني، وفي «فئة المواطنين - الإناث» كانت الأولى مها محمد عبده طاهر، والثانية فاطمة عبدالله الأحبابي، فيما نالت المركز الثالث فاطمة ضاعن الفلاسي، وفي «فئة المواطنين - الأطفال» كان الأول أحمد سلمان بشكردي، والثاني هزاع بدر النقبي، والثالث حمدة نادر المرزوقي. 

أفضل ترتيل
وقال إن الفائز الأول بجائزة أفضل ترتيل للقرآن الكريم «فئة كل الجنسيات - الذكور»، كان أنس المحمدي من المملكة المغربية، والثاني مجد غمدان عبدالسلام من اليمن، فيما نال المركز الثالث عبدالله بلا من المملكة المغربية، وكانت الفائزة الأولى بجائزة أفضل ترتيل للقرآن الكريم «فئة كل الجنسيات - الإناث» فاطمة الزهراء المرابط من المملكة المغربية، والثانية كوثر الزييري من المملكة المغربية، فيما نالت المركز الثالث شيماء لشهاب من المملكة المغربية، أما الفائز الأول بجائزة أفضل ترتيل للقرآن الكريم «فئة كل الجنسيات - الأطفال» فهو محمد أبوبكر من الباكستان، والثاني سفيان عبده محسن بجح من اليمن، فيما نال المركز الثالث ابن القيم من إندونيسيا.
وعلى صعيد الفرع الثاني من أفضل ترتيل للقرآن الكريم «أصحاب الهمم - الذكور»، كان الأول طالب راشد المري، والثاني عبدالعزيز الخواجة، فيما نال المركز الثالث محمد ناصر أحمد، وفي فئة «أصحاب الهمم - الإناث» كانت الأولى موزة راشد المطروشي، والثانية سارة يوسف المرزوقي، فيما نالت المركز الثالث إسراء علي يوسف، وفي «أصحاب الهمم - الأطفال» جاءت مريم يوسف المرزوقي في المركز الأول، والثاني عمار خالد النقبي، والثالث سعيد محمد السعدي. 
وفيما يخص جائزة أفضل فيلم قصير، فاز بالمركز الأول عبدالله محمد حسن الحمادي من الإمارات، وجاء في المركز الثاني عبدالله هلال الغيثي من الإمارات، فيما حصل نور أمين الخطيب من المملكة الأردنية الهاشمية على جائزة المركز الثالث.

  • سيف بن زايد يكرم الفائزين في «التحبير للقرآن»