دبي(الاتحاد)

 وقّعت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، اتفاقية شراكة استراتيجية لإنشاء «صندوق حمدان بن راشد آل مكتوم لدعم الإيسيسكو»، لدعم أهداف المنظمة التعليمية.
جاء توقيع الاتفاقية على هامش المؤتمر الاستثنائي الافتراضي لوزراء التربية والتعليم في الدول الأعضاء بالإيسيسكو، الذي انطلق تحت عنوان «المنظومات التربوية في مواجهة الأزمات وحالات الطوارئ – كوفيد- 19».
وقّع الاتفاقية كل من معالي حسين إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، ممثلاً عن مؤسسة حمدان التعليمية، والدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة الإيسيسكو، كما شهد التوقيع عدد من المسؤولين من الطرفين.
وأكد معالي حسين إبراهيم الحمادي، أن الاتفاقية هي ثمرة جهد وشراكة استراتيجية ممتدة بين مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز ومنظمة الإيسيسكو، ترمي إلى بناء الإنسان ورعاية الموهوبين والمبتكرين في العالم الإسلامي.
وخلال حديثه، أعلن معالي الحمادي عن إطلاق الدورة الثانية لجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم - الإيسيسكو للتطوع في تطوير المنشآت التربوية في دول العالم الإسلامي (2020-2021)، وتخصيص هذه الدورة للتصدي لجائحة كورونا (كوفيد-19).
وتضمنت الاتفاقية إنشاء صندوق عام مخصص، يُطلق عليه «صندوق حمدان بن راشد آل مكتوم لدعم الإيسيسكو»، يطور الطرفان، بالتضامن من خلاله، مشروعات تهدف لتحقيق الأهداف الاستراتيجية المشتركة للطرفين في مجال التعليم.