دبي (الاتحاد)

أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي، عن إطلاق مبادرة «شارك مع فرق الدراجات الهوائية» الهادفة إلى فتح المجال أمام الراغبين في التطوع ضمن فرق الدراجات الهوائية الشرطية، وذلك للمساهمة في توعية الجمهور بالإجراءات الاحترازية والوقائية التي تتخذها الدولة في سبيل مكافحة فيروس كورونا «كوفيدـ 19»، وتأتي هذه المبادرة استرشاداً بمقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأن «الجميع مسؤول عن الجميع»،
وأكد العقيد محمد أهلي نائب مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية لشؤون البحث والتحري، أنه تم البدء في تنفيذ المبادرة من خلال تمكين أفراد المجتمع من المشاركة في إطار المسؤولية المجتمعية وتحت شعار «الجميع مسؤول عن الجميع»، عبر فتح باب الاشتراك للتطوع في فرق الدراجات الهوائية التخصصية للشرطة، وتمكين الشباب من المساهمة في خدمة الوطن.  وأشار إلى أن دور المتطوعين في المبادرة يتمثل في التوعية بالإجراءات الاحترازية والوقائية من كورونا، وذلك من خلال توعية المتطوعين بمحاضرات تثقيفية تُمكنهم من تقديم معلومات حول الإجراءات والتدابير الخاصة بمكافحة انتشار الفيروس.
ولفت إلى أن المتطوعين سيساهمون مع أفراد شرطة دبي في نشر التوعية بمناطق الـ «جي بي أر»  و« المرابع العربية» ضمن اختصاص مركز شرطة البرشاء، «السيتي ووك»  و«بوليفارد الشيخ محمد بن راشد » ضمن اختصاص مركز شرطة بر دبي، والخوانيج ضمن اختصاص مركز شرطة القصيص، وسيتم توسيع نطاق الاختصاصات المحددة طبقاً للخطة.  وحول اشتراطات، المشاركة، أكد النقيب المهندس خليفة محمد الروم مدير منصة شرطة دبي للتطوع أنها تتمثل في تمتع المتقدم باللياقة البدنية المطلوبة لقيادة الدراجة الهوائية، وحيازة دراجة هوائية.  وأضاف أن الاشتراطات أيضاً تتمثل في حيازة المتطوع لشهادة خلو من فيروس كورونا، وملابس موحدة وارتداء خوذة السلامة، مبينا أنه سيكون هناك مشرف ونائب مشرف وفريق عمل متكامل يحرص على سلامة المتطوعين في كل منطقة اختصاص، وسيتم توفير سترة شرطة للمتطوعين ومعدات وقاية، ومُسعف، ودورية صيانة للدراجات. 

آليات التقديم
أكد النقيب الروم، أن بإمكان الراغبين في التطوع الدخول على رابط مخصص على موقع شرطة دبي الإلكتروني، وتسجيل بياناتهم والتأكد من استيفاء الشروط، مبيناً أنه بعد قبول المتطوعين سيتم توزيعهم في المناطق التالية: لامير، جي بي أر، وبوليفارد الشيخ محمد بن راشد الخوانيج، والمرابع العربية لمشاركة دوريات الدراجات الهوائية مهام عملها.