أبوظبي (وام)

 أكد تقرير صادر عن مركز البحرين للدراسات الاستراتيجية والدولية والطاقة، أن دولة الإمارات حلت في مقدمة دول العالم التي نجحت في تسخير مخرجات الذكاء الاصطناعي لتعزيز إجراءات مكافحة فيروس كورونا «كوفيد ـ 19».
وأوضح التقرير الذي حمل عنوان «نظرة عامة: استخدام التكنولوجيا في أزمة فيروس كورونا المستجد» أن نجاح الإمارات جاء نتيجة لما تتمتع به من بنية تحتية متطورة في مجال شبكات الاتصال ونظم المعلومات الذكية.
وأشار إلى أن حلول الذكاء الاصطناعي أسهمت في رفع كفاءة الإجراءات الوقائية من الفيروس في العديد من الدول، ومنها دولة الإمارات التي استخدمت على نطاق واسع نظام الكاميرات الحرارية لقياس حرارة الأجسام، واستعانت بالروبوتات وطائرات «الدرونز» في عمليات التعقيم، إلى جانب تطبيق تقنيات الطباعة الثلاثية لإنتاج الأقنعة الواقية، وغيرها من الإجراءات التي تم تنفيذها بالاعتماد على مخرجات الذكاء الاصطناعي.